هل الاكتئاب يسبب زيادة الوزن أو خسارته؟

هل الاكتئاب يسبب زيادة الوزن أو خسارته؟

مشاكل الوزن والاكتئاب: كلاهما أعباء ثقيلة، وغالبًا ما يسيران جنبًا إلى جنب. وفيما يزداد وزن بعض الأشخاص عند الإصابة بالاكتئاب، يفقد البعض الآخر بعض الوزن بدرجة غير صحية. موقع صحتي يبحث في تفاصيل هذا الموضوع.

 

الاكتئاب وزيادة الوزن

ربطت العديد من الدراسات العلمية حول العالم نسبة السمنة المرتفعة بزيادة خطر الإصابة بالاكتئاب، والعكس صحيح. فللاكتئاب الكثير من الأعراض التي يمكن أن تزيد السمنة سوءا، مثل اضطرابات الشهية، ونقص الطاقة، ونقص الحافز لفعل الأشياء.

في عام 2009 ، ذكر باحثون في جامعة ألاباما في برمنغهام أن الأشخاص المكتئبين يميلون إلى زيادة الوزن بشكل أسرع من الأشخاص غير المكتئبين. كان الجزء الأكبر من تلك الأرطال الزائدة يتركز حول خصورهم، وهذا الأمر ليس جيدا. فدهون البطن هي عامل خطر للإصابة بمرض السكري من النوع 2، وأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم.

يأتي الاكتئاب بالطبع مع مجموعة عوامل الخطر الخاصة به، بما في ذلك الانتحار والعزلة الاجتماعية وإدمان المخدرات والكحول والقلق. وفيما قد يتساءل البعض عن أيهما يأتي أولا: الاكتئاب أو زيادة الوزن / السمنة، تؤكد الدراسات أن الاكتئاب وزيادة الوزن مزيج غير صحي للغاية. وفي كثير من الأحيان، هو مزيج ذاتي التعزيز ويصعب التخلص منه.

 

حلقة مفرغة

في سياق متصل، تشير بعض الدراسات الأخرى إلى أن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر أو الدهون، ستجعل الشخص المكتئب يشعر وكأنه يشعر بتحسن، ولو لفترة وجيزة.

هذا الشعور الجيد يجعلكم ترغبون في تناول المزيد من الطعام، وهذا بدوره يجعلكم تشعرون بالضيق تجاه نفسكم. وهذا يؤدي إلى اكتئاب أعمق وتناول المزيد من الطعام، وزيادة في الوزن. وبالتالي هي حلقة مفرغة، وسيمثل الخروج منها تحديًا حقيقيًا.

 

 لقراءة المزيد عن الرجيم:

4 تحاليل دم يجب اجرائها قبل البدء برجيم جديد

هل من علاقة بين الكيتو دايت ونوبات الصداع؟

الحقيقة عن النودلز: هل هي صحية أو تؤدي إلى السمنة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة