العلاقة الزوجية... قبل تناول الطعام بكم ساعة؟

العلاقة الزوجية... قبل تناول الطعام بكم ساعة؟

لا شكّ ان للتغذية الصحية قبل وبعد ممارسة العلاقة الحميمة أهمية كبيرة في تعديل المزاج وزيادة الرغبة الجنسية. ولكن، لا بدّ من الحرص على الالتزام بالوقت المحدّد لتناول الطعام بعد ممارسة العلاقة الحميمة، دون أن ننسى نوعية الغذاء.

 

العلاقة الزوجية قبل تناول الطعام بكم ساعة؟

في الواقع، ووفقاً لدراسةٍ لعلماء من جامعة كاليفورنيا، فإنه من الأفضل ممارسة العلاقة الحميمة قبل 15 دقيقة إلى ساعتين على الأقلّ من تناول الطعام. يستخدم جسمك موارد مهمة لتشغيله خلال جلسة التعرق، وإذا لم يتم تجديدها بسرعة لن يتمكن من التعافي بسرعة واستعادة نشاطه. يعتمد تحديد وقت تناول الطعام على كثافة الأداء الجنسي والذي يمكن ان يتراوح ما بين 15 دقيقة إلى ساعتين.

 

ما الذي يجب تناوله بعد ممارسة العلاقة الحميمة؟

- لاستبدال الطاقة التي خسرها جسمك بسرعة وفعالية، من المهم تناول وجبة خفيفة تحتوي على كل من البروتين والكربوهيدرات ما سيوفر طاقة سريعة المفعول ومستدامة لجسمك. تشمل الخيارات الصحية شريحة من الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة مع زبدة اللوز أو القليل من الحبوب الكاملة مع بيضة مسلوقة.

- ابتعد عن الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والزيت، مثل الأطعمة المقلية. فلن تشعر فقط أنك خمولاً بعد تناول هذه الأطعمة، بل قد تستهلك أيضاً سعرات حرارية أكثر من تلك التي حرقها جسمك أثناء العلاقة الحميمة.

- كما انه من الضروري جداً الإكثار من شرب الماء بعد العلاقة الزوجية. فالماء، لا يملئ فقط الأمعاء ويعزز الشعور بالشبع لساعاتٍ، بل ايضاً يساعد على تنظيف الجسم من السموم المتراكمة ويمنع الإصابة بالالتهابات.

- أما الالياف الغذائية، كالخضروات والفواكه، فلا بدّ من تناولها بعد العلاقة الحميمة وليس أبداً قبلها. ذلك لأنه وفي حال تناولتها قبل العلاقة الزوجية، فمن المرجح ان تعاني من بعض الغازات والأصوات المزعجة التي يمكن ان تصدر من الأمعاء والتي يمكن ان تسبب عدم الراحة والحرج أثناء ممارسة العلاقة الحميمة. من هنا، إحرص على تناول السلطة الخضراء، أو أي نوعٍ من الفواكه الشهية ما عزز من شعورك بالشبع ويساعد على تنظيف جسمك من السموم.

 

لقراءة المزيد عن العلاقة الجنسية إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟