Sohati - عادات يجب الاقلاع عنها لعلاقة حميمة أفضل

عادات يجب الاقلاع عنها لعلاقة حميمة أفضل

لعلاقة حميمة أفضل... تخلوا عن هذه العادات السيئة!

يبحث الزوجان دائماً عن بعض الطرق المفيدة التي تساعد على تحسين العلاقة الحميمة والاستمتاع أكثر خلالها. ولكن، في الواقع، هناك بعض العادات التي من المهم أن يتخلى عنها الزوجين خلال العلاقة الجميمة ما يسهّل من وصولهما إلى النشوة.

 

 

عادات يجب الاقلاع عنها لعلاقة حميمة أفضل

1

تخطي فترة المداعبة

إن فترة المداعبة مهمة جداً قبل ممارسة العلاقة الحميمة وهي تساعد على تحضير الزوجين ووضعهما في الجوّ المناسب. كما ان فترة المداعبة يمكن أن تمنع شعور المرأة بالألم، ذلك بفضل إفراز السائل المهبلي الذي يرطّب المهبل ويمنع جفافه. كما ان فترة المداعبة يمكن أن تزيد من رغبة الزوجين لممارسة العلاقة الحميمة وتمنع بالتالي تشتتهما الذهني والفكري وفي المقابل التركيز على المثيرات. نذكر أن فترة المداعبة هي عبارة عن تقبيل ولمس للمناطق الحساسة لدى الطرفين، ما يزيد بالتالي من الإثارة الجنسية.

2

 

تكرار الوضعيات

إن تكرار الوضعيات الجنسية وعدم تجديدها يمكن ان يزيد من الشعور بالملل والروتين عند ممارسة العلاقة الحميمة. فالوضعيات المتكررة يمكن أن تفقد الزوجين الإثارة وتقلل من الرغبة الجنسية عند ممارسة العلاقة الحميمة وهذا ما يؤدي بدوره إلى النفور والتهرب دائماً. لذلك لا بدّ من التحدث عن أهم الوضعيات المثيرة، وتطبيقها عند ممارسة العلاقة الحميمة، وهذا ما يساعد بالتالي على التجديد وزيادة الإثارة والحماسة على العلاقة الحميمة.

3

 

عدم المبادرة

إن عدم المبادرة على طلب ممارسة العلاقة الحميمة يمكن أن يؤثر سلباً على العلاقة بين الزوجين. فالخجل من المبادرة على طلب ممارسة العلاقة الحميمة، يمكن ان يفهمه الطرف الآخر على انه نوعاً من التهرب والنفور، لا بل انه قد يفسره بأنه دليل على عدم الاستمتاع. من هنا، لا بدّ من أن يبادر كلا الطرفين على طلب ممارسة العلاقة الحميمة، فهذا الأمر طبيعيّ جداً ويمكن ان يحسّن من الأداء اجنسي ويساعد في زيادة كبيرة للمتعة.

لقراءة المزيد عن الصحة الجنسية إضغطوا على الروابط التالية:

إحذروا المنشّطات الجنسية... خطر كبير يهدّد القلب!

ما هي مخاطر الألعاب الجنسية عليكم؟

كيف يحافظ الرجل على صحة جنسية حديدية؟

 

‪ما رأيك ؟