لهذه الأسباب قد تتعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين!

لهذه الأسباب قد تتعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين!

 

لا شكّ ان الرغبة الجنسية تلعب دوراً بارزاً ومهماً في الحياة الزوجية وفي تعزيز العلاقة الحميمة. ولكن، قد يواجه الزوجين مشاكل أحياناً مرتبطة أكثر الأحيان في تعارض الرغبة الجنسية بينهما. ولكن هل يسهل التعامل مع هذه المشكلة؟

 

أسباب تعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين


المشاكل الزوجية

تلعب المشاكل الزوجية دوراً كبيراً في تعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين. فالمشاكل الزوجية المتراكمة، يمكن ان تؤدي إلى نفور أحد الشريكين من الطرف الآخر ومحاولة التهرب المستمرة من ممارسة العلاقة الحميمة. من هنا، إن جوّ التوتر الذي يسود بينهما، يمكن ان يعزز من سيطرة الأفكار السلبية وهرمونات التوتر المعروفة بالكورتيزول على دماغ أحد الطرفين، ما يخفض من رغته الجنسية ويمنعه من ممارسة العلاقة الحميمة.

 

مشاكل جنسية

يمكن لبعض المشاكل التي يعاني منها الزوجين عند ممارسة العلاقة الحميمة ان تؤثر كثيراً على رغبتهما الجنسية. فمثلاً، إذا كانت المرأة تشعر بالألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة أو أنها لا تجد صعوبة في الوصول للنشوة، يمكن أن تعاني من برودة جنسية او من تعارض في الرغبة الجنسية.

 

الأمراض

 يمكن أن تؤثر العديد من الأمراض غير الجنسية على الدافع الجنسي، بما في ذلك التهاب المفاصل، السرطان، السكري، ارتفاع ضغط الدم، أمراض الشريان التاجي، الأمراض العصبية. إن هذه العوامل يمكن ان تؤثر بدورها على الرغبة الجنسية وتسبب تعارضاً كبيراً بين الزوجين.

 

الأدوية

من المعروف أن بعض الأدوية التي يتمّ وصفها من قبل الطبيب، وخاصة مضادات الاكتئاب التي تسمى مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية، تعمل على خفض الدافع الجنسي. وهذا بدوره يمكن ان يزيد من إحتمال الإصابة بمشكلة تعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين.

 

طرق علاج تعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين


التواصل

إن التواصل والتحدث عن المشاكل الزوجية، حتى ولو كانت بسيطة، يمكن ان تساعد في حلّ مشكلة تعارض الرغبة الجنسية عند الزوجين. فالتواصل، يمكن ان يحدث أيضاً تحت إشراف الطبيب النفسي، الذي يساعد من خلال العلاج الإدراكي السلوكي على إكتشاف سبب المشكلة وطرق التعامل مع كافة الظروف.

 

استشارة الطبيب

إذا كانت الأسباب الرئيسية لتعارض الرغبة الجنسية هي الأدوية او الأمرض، فمن المهم استشارة الطبيب والخضوع للفحوصات اللازمة. فهذا الأمر يساعد كثيراً على كشف الأمراض مبكراً وإيجاد علاجاتٍ سريعة لها، ما يحسن بالتالي من تدفق الدم ويمنع مشاكل الإنتصاب والعجز الجنسي.

 

قراءة المزيد عن العلاقة الجنسية إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟