6 أمراض تنتقل عن طريق الجنس الشرجي... احذروا!

6 أمراض تنتقل عن طريق الجنس الشرجي... احذروا!

تزيد ممارسة الجنس الشرجي، مقارنةً بالأنواع الأخرى، من خطر انتشار والتقاط الأمراض المنقولة جنسياً. وهي من الممارسات التي قد تحمل مجموعة من المخاطر تفوق الأشكال الأخرى من الممارسات الجنسيّة التي قد تكون أكثر أماناً.


نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي الأمراض التي تنتقل عن طريق العلاقة الجنسيّة الشرجيّة.

1
الإيدز

الإيدز

يُعتبر الجنس عن طريق الشرج الممارسة الأكثر خطورة في نقل عدوى فيروس نقص المناعة البشرية الذي يؤدّي إلى الإصابة بمرض الإيدز، وذلك بالمقارنة مع الأشكال الأخرى من الممارسات الجنسيّة مثل الجنس المهبلي والجنس الفموي.

ويُعدّ الشريك المتلقّي الأكثر عرضة للخطر أثناء الإتصال الشرجي.

2
السيلان

السيلان

يزيد انتشار داء السيلان من خلال الإتصال الجنسي الشرجي، وتسبّب الإصابة به الحكّة والألم والجروح وإفرازات غير مألوفة.

يصاب الرجل نتيجة القيام بعلاقة شرجيّة ويساهم في نقل العدوى إلى المرأة من خلال كلّ أنواع الممارسات الجنسيّة بما فيها الشرجيّة والمهبليّة.

3
الثآليل الشرجيّة

الثآليل الشرجيّة

يساهم الجنس الشرجي في نقل عدوى الورم الحليمي البشري الذي يؤدّي إلى الإصابة بالثآليل الشرجيّة، ممّا يؤدّي إلى حدوث تقرّحات ونزيف والشعور بالألم.

تكمن الخطورة في وقت اكتشاف العدوى وفي أنّ ظهورها قد يتكرّر في بعض الحالات.

4
الهربس البسيط

الهربس البسيط

هذا الفيروس يسبّب التهيج والألم بالإضافة إلى تشكّل حويصلات مليئة بالسوائل، واحتمال تكرار الإصابة به مرتفع.

ويُعدّ الجنس الشرجي أحد أكثر أشكال الممارسات الجنسيّة التي تزيد من خطر الإصابة بالهربس البسيط حتّى بالرغم من استخدام واقٍ ذكري خلال الممارسة، لأنّه ينتقل من خلال التلامس الجلدي.

5
الزهري

الزهري

هذا المرض المعدي يمكن أن ينتقل عن طريق أيّ ممارسة جنسيّة بما فيها الجنس الشرجي، من خلال التلامس الجسدي مع شريكٍ مصاب.

وتكمن خطورة الزهري بأنّ المصابين به قد لا يكونون على علم بإصابتهم وينقلون المرض بسهولة للشركاء ممّا يزيد من انتشار المرض بشكلٍ كثيف.

6
المتدثرة أو الكلاديميا

المتدثرة أو الكلاديميا

عادةً ما ينتقل الكلاميديا من الشريك المصاب إلى الآخر السليم من خلال الجنس الشرجي من دون استخدام واقٍ ذكري.

يمكن علاج المتدثرة ولكن في حال عدم اكتشاف المرض في الوقت المناسب أو عدم علاجه بالشكل الصحيح، فإنّه يمكن أن يؤدّي إلى العقم وإلى إضعاف الخصوبة.

لقراءة المزيد عن العلاقة الجنسية إضغطوا على الروابط التالية:


‪ما رأيك ؟
من انوثة