هل من الممكن أن يسبب المبيض متعدد الكيسات العقم؟

هل من الممكن أن يسبب المبيض متعدد الكيسات العقم؟

متلازمة المبيض المتعدد الكيسات هو نوعٌ من الاضطراب الذي يرتبط غالباً بخللٍ في الهرمونات الجنسية الأنثوية. يمكن أن يؤدي عدم التوازن إلى مجموعة متنوعة من الأعراض ولكن هل يمكن أن يؤثر على خصوبة المرأة؟

 

هل المبيض متعدد الكيسات يسبب العقم

متلازمة المبيض متعدد الكيسات يمكن أن تؤثر على خصوبة المرأة بطرق مختلفة. عادةً ما تكون مشاكل الإباضة هي السبب الرئيسي للعقم عند النساء المصابات بالمبيض متعدد الكيسات. قد لا يحدث التبويض بسبب زيادة إنتاج هرمون التستوستيرون أو بسبب عدم نضوج الجريبات على المبايض. حتى في حالة حدوث التبويض، فإن عدم التوازن في الهرمونات قد يمنع بطانة الرحم من النمو بشكل صحيح للسماح بزراعة البويضة الناضجة.

بسبب الهرمونات غير المتوازنة، يمكن أن تكون الإباضة ودورة الحيض غير منتظمة. قد تؤدي دورات الحيض غير المتوقعة إلى صعوبة الحمل، ومن هنا يمكن تشخيص العقم.

 

علاج العقم المرتبط بالمبيض المتعدد الكيسات

- إذا رغبت المرأة التي تعاني من المبيض متعدد الكيسات في الحمل، قد يصف الطبيب أدوية لتنظيم فترات الحيض والتشجيع على الإباضة منها حبوب منع الحمل للمساعدة في تصحيح الاختلالات الهرمونية. قد تكون الجراحة خياراً إذا لم يحسن الدواء الخصوبة.

- كما أن تنظيف المبيض من الكيسات بالمنظار هو خيار جراحي آمنٌ في هذه الحالة ايضاً. في هذا الإجراء، يقوم الجراح بإجراء جروح صغيرة في البطن وإدخال إبرة بتيار كهربائي. يستخدم الطبيب التيار الكهربائي لتدمير كمية صغيرة من الأنسجة التي تنتج التستوستيرون على المبيض. انخفاض مستويات هرمون تستوستيرون يسمح الإباضة الطبيعية في أن تستعيد نشاطها.

- كما ان ممارسة الرياضة لمدة لا تقلّ عن 30 دقيقة في اليوم، بالإضافة إلى إتباع نظام غذائي صحي خالٍ من الدهون والسكريات هما من الأمور التي تساعد في السيطرة على الوزن وبالتالي منع الإصابة بالمبيض المتعدد الكيسات.

 

لقراءة المزيد حول التخطيط للحمل إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟