ما هي أضرار العصائر المعلبة للأطفال؟

ما هي أضرار العصائر المعلبة للأطفال؟

يميل الأهل عادة إلى شراء العصائر المعلبة لأطفالهم بدل المياه الغازية، لاعتقادهم بأنها صحية أكثر. فيسمحون لهم بتناولها بين الوجبات، وقبل النوم وفي الصباح، وهذا أمر خاطئ جداً. فالعصائر المعلبة هي مواد مصنعة، وقد أثبتت العديد من الدراسات أنها تسبب مشاكل صحية عند الأطفال قد تصل أضرارها إلى درجة الخطورة.

1

تضرر الأمعاء والجهاز الهضمي

تحتوي العصائر المعلبة على المواد غير الطبيعية، والسكريات المصنعة، والمواد الحافظة، وغيره. وبالتالي، الإفراط في تناولها سيؤدي إلى ارتفاع احتمال الاصابة بالتهاب الأمعاء نتيجة المواد المركبة التي لا تستطيع أحماض المعدة هضمها بسلاسة. كما قد ينتج عن كثرة العصائر الصناعية حالة من التلبك المعوي أو عسر الهضم.

2

انخفاض المناعة

المواد المصنعة الموجودة في العصائر تمد الجسم بعناصر وهمية غير طبيعية تضره أكثر مما تفيده، فتصيب دفاعات الجسم وتضعف المناعة وتسهل إصابة الأطفال بالأمراض المتنوعة.

3

زيادة الوزن وتراكم السمنة

اعتياد الأطفال على تناول العصائر مع كل وجبة أمر خطير جداً. فبالإضافة إلى تشجيع الأمراض المعوية وعسر الهضم وانسداد الشهية، ترفع هذه العصائر مستوى السكر في الدم بشكل مفرط، مما قد يهدد إصابة الأطفال بمرض السكري في المستقبل. ناهيك عن كمية الوحدات الحرارية الهائلة الناتجة عن السكر الاصطناعي والتي تؤدي إلى زيادة الوزن وتراكم الدهون بسبب صعوبة تصريفها بشكل يومي.

4

انعدام القيمة الغذائية

لا تخلو العصائر الجاهزة من الكيماويات التي تضاف لها لأغراض مختلفة، وهذه المواد الضارة تتلف المغذيات الطبيعية الموجودة في العصير وتفقده قيمته الغذائية. كما أن جزءاً من هذه الكيماويات يتحرر ويبقى داخل جسم الأطفال مما يمكن أن يتسبب في حدوث آثار تراكمية خطيرة في المستقبل.

لقراءة المزيد عن تربية الأطفال:

4 نشاطات مسلية للأطفال يمكن تطبيقها في المنزل

4 نصائح يجب تطبيقها لنجاح الطفل في التعلم عن بعد

العنف عند الأطفال اقل من سنتين يؤدي إلى عواقب طويلة الأمد!

‪ما رأيك ؟
من انوثة