نصائح تُساعد على التّخطيط للولادة بشكلٍ مثالي

نصائح تُساعد على التّخطيط للولادة بشكلٍ مثالي

يُعتبر التّخطيط للولادة هامّاً لتسهيل العمليّة خصوصاً إذا كانت التّجربة الأولى، حيث أنّ الحامل لا تعرف ما ينتظرها ولم تختبر مراحل الولادة من قبل.

وكلّما اقترب موعد الولادة يمرّ الوقت ببطءٍ أكبر على الحامل التي تنتظر مولودها بفارغ الصّبر مع بعض مشاعر الحذر والخوف من التّجربة والتساؤلات التي تزيد من شعورها بالتوتّر والقلق.


لذلك، نُعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي بعض النّصائح المُفيدة التي تُساعد الحامل في الأشهر الأخيرة على الإستعداد والتّخطيط الجيّد للولادة، نفسيّاً وجسديّاً.

 

الإستعداد النّفسي

إنّ التّخطيط للولادة لا يقتصر فقط على بعض الإجراءات التي تُسهّل مجيء المولود الجديد، إنّما هذه المرحلة تحتاج إلى الإستعداد النّفسي أوّلاً.

وتتطلّب هذه النّصيحة الإبتعاد عن الأمور التي تزيد من التوتّر والقلق وتجنّب الأفكار السلبيّة وكلّ من ينشرها عن قصدٍ أو عن غير قصد، وذلك بهدف الإسترخاء والتّفكير بإيجابيّة.

 

التّمارين الرياضيّة

يُفضّل القيام بتمارين رياضيّةٍ خاصةٍ بتسهيل الولادة الطبيعيّة بمُتابعةٍ مع الطّبيب، مع الحرص على تجنّب القيام بأيّ حركةٍ أو ممارسة أيّ نوعٍ من التّمارين التي قد تكون عنيفة أو لا ينصح بها الطّبيب.

كما يُمكن حضور جلسات اليوغا التي تُساعد في التحكّم بالشّعور بالألم، والتدرّب على طرق التنفّس التي تُساعد على تسهيل الولادة.

 

توفير مكانٍ خاص للطّفل

من المهمّ إعداد مكانٍ مُريحٍ خاصّ للمولود لاستقباله في أيّ وقت خصوصاً وأنّ الولادة الطبيعيّة لا يُمكن تحديد وقتها بشكلٍ دقيق مثل القيصريّة.

هذا المكان الذي يُنصح أن يكون غرفةً خاصّة بالطّفل لا بدّ من تجهيزها برفوفٍ وتجهيزاتٍ خاصة لترتيب ملابسه وأغراضه، بحيث يُمكن الوصول إليها بسهولة بعد الولادة.

 

تجهيز حقيبة الولادة

يُنصح بتجهيز حقيبة المولود التي سيتمّ أخذها إلى المستشفى مبكراً وعدم الإنتظار إلى اللحظة الأخيرة، خصوصاً وأنّ الولادة قد تكون مُفاجئة.

إذ ينبغي التأكّد من وجود جميع المُستلزمات الخاصّة بالمولود والأمور التي تحتاجها الأمّ في المستشفى، بمجرّد البدء في الشّهر السابع من الحمل، بهدم التّخطيط المثالي للولادة والجهوزيّة في أيّ وقت.

 

لا يكتمل التّخطيط للولادة إلا مع المُتابعة الحثيثة مع الطّبيب الخاص الذي تابع الحمل، ومُشاركته الأفكار والمخاوف بهدف الحصول على الطمأنة اللازمة قبل لحظة الولادة. 

 

المزيد حول الإستعداد والتخطيط للولادة الطبيعية في ما يلي: 


‪ما رأيك ؟