لهذه الأسباب أكثروا من قضاء وقتكم خارج المنزل

(0)
10-07-2018
لهذه الأسباب أكثروا من قضاء وقتكم خارج المنزل

بحكم نوعية الوظائف ونظام الحياة السريع يقضي قسمٌ كبيرٌ منكم وقتهم داخل مكاتب العمل وبعدها بين جدران المنزل غير مدركين أهمية الأنشطة الخارجية. من هنا وللتعرف أكثر على أهمية قضاء الوقت في الخارج، لا بدّ أن تتابعوا قراءة السطور القادمة.

 

فوائد قضاء الوقت خارج المنزل

 

تقليل التوتر وتحسين المزاج

 

إن قضاء الوقت خارج المنزل، أي مثل التنزه في الطبيعة، يمكن أن يعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم ومنع الدماغ من إفراز هرمون التوتر المعروف باسم "كورتيزول" واستبداله بهرمونات السعادة أي "السيروتونين". إن هذا الأمر يحسّن المزاج كثيراً ويجنّبكم الإصابة بأنواع الإضطرابات المرتبطة بالتوتر مثل القلق والأرق وغيرها.

 

حماية النظر

 

إن قضاء الوقت في الخارج يساعدكم في التخلّص من الإدمان على الأجهزة الإلكترونية مثل الهاتف الذكي، اللابتوب والتلفزيون والتي تأخذ الكثير من وقتكم يومياً. إن هذا الأمر في أكثر الأحيان يكون سبباً لتطوير مشاكل في النظر وفي يؤثّر كثيراً على صحة العينين. لذلك من المهم أن تقضوا وقتاً خارج المنزل وتتمتعوا بمناظر الطبيعية الخلّابة التي تساعد على استرخاء عضلة العين وتمنع المشاكل المرتبطة بها.

 

 زيادة مستويات الفيتامين D

 

إن قضاء الوقت خارج المنزل وخصوصاً في أحضان الطبيعية وتحت اشعة الشمس بساعد على زيادة مستويات الفيتامين D في الجسم. إن هذا الأمر يساعد على منع الأمراض المزمنة خصوصاً ترقق العظام ويمكن ان يحدّ من أنواع السرطان.

كما يحارب فيتامين D العدوى، بما في ذلك نزلات البرد والإنفلونزا، حيث ينظم وظائف الجينات التي تؤثر على نظام المناعة لمهاجمة وتدمير البكتيريا والفيروسات.

 

تحسين الأداء الرياضي

 

إن ممارسة التمارين الرياضية في الهواء الطلق تؤدي إلى فوائد إضافية عن تلك التي توفرها الأماكن المغلقة. بالإضافة إلى تعزيز مزاجكم، يمكن أن تكون ممارسة الرياضة في الهواء الطلق أكثر تحدياً، مما يؤدي إلى فوائد جسدية أكبر وأهم. على سبيل المثال، إذا مارستم رياضة المشي أو الركض أو ركوب الدراجة في الهواء الطلق، فأنتم بحاجةٍ إلى المزيج من الطاقة للتغلب على الرياح والتغيرات في التضاريس.

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية إضغطوا على الروابط التالية:

 

أمراض نفسية غريبة جداً... لن تتصوروا انها موجودة!

امراض نفسية شائعة... اكتشفوها الان!

هل سمعتم بالامراض النفسية التي ظهرت بسبب الإنترنت؟

 

 

مقالات مماثلة