للامساك مخاطر لا يجب الاستهانة بها!

للامساك مخاطر لا يجب الاستهانة بها!

يشكو من يعانون من الامساك من قلة حدوث عملية إخراج للفضلات أقله لثلاث مرات في الأسبوع في العادة، ومن خروج براز بكتل قوية أو صغيرة أو ثقيلة، ومن فضلات يصعب إخراجها، ومن عصر البطن، ومن خروج مصاحب بالألم، أو الشعور بعدم الإخلاء الكامل للفضلات بعد التبرز.  وتعود أسباب الإمساك إلى النقص فى بعض الفيتامينات مثل الفيتامين B، وبعض حالات التوتر النفسي، وتعاطي الأدوية التي تحتوى على مركبات تزيد من الإمساك لاحتوائها على الكالسيوم، وزيادة ملحوظة في حجم القولون تؤدي إلى صعوبة بالغة في التبرز، بالإضافة إلى أسباب كثيرة أيضاً من بينها إهمال علاج البواسير وإهمال تناول الخضار والفاكهة وشرب السوائل. ولكن ما هي مخاطر الإمساك؟ إليكم لائحة بها من صحتي.

 

اليكِ طرق علاج الامساك خلال فترة الحمل

 

مخاطر الإمساك

 

- الإمساك المزمن لا يقود بحد ذاته إلى حدوث مشاكل صحية خطيرة. إلا أن عصر البطن قد يؤدي إلى حدوث مشاكل وآلام في المستقيم. والبواسير هي أكثرها شيوعاً، وهي عبارة عن أوردة متضخمة في المستقيم بمقدورها التسبب في حدوث نزف في المستقيم، أو في حالة تكون الجلطات الدموية فيها، فقد تسبب ألما حادا في المستقيم. 

 

تخلصي من الامساك بهذه الفواكه الاربعة

 

- عندما تحدث عملية عصر البطن مع صعوبة إخراج الفضلات في آن واحد، فإنهما قد يتسببان في تمزق أنسجة المستقيم، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث تشققات قي فتحة الشرج، وهي مؤلمة، بحيث إن المصابين بها يحاولون تحاشي عملية التبرز. 

 

٣ طرق للتخفيف من حدة الامساك

 

- قد يؤدي عصر البطن ايضاً إلى دفع أنسجة المستقيم عبر فتحة الشرج، وتحتاج الأنسجة المتدلية هذه إلى علاج جراحي. كما أن الغذاء القليل الألياف يرتبط عادة بالإمساك المزمن المرتبط بحدوث التهاب الحويصلات في القولون، وهو اضطراب شائع قد يؤدي إلى نزف والألم والحمى. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا