الكلف... ما هي أسبابه؟ وكيف تتم معالجته؟ إليكم الجواب مع د. ياسين

الكلف... ما هي أسبابه؟ وكيف تتم معالجته؟ إليكم الجواب مع د. ياسين

الكلف هو إحدى الحالات الجلدية التي تؤدي الى تصبّغ البشرة، وتسبب ظهور البقع البنية أو الرمادية اللون، سواء على الوجه أو مناطق أخرى من الجسم تكون أكثر عرضة للشمس. وغالباً ما يربط اختصاصيو الأمراض الجلدية هذه الحالة بالاضطرابات الهرمونية، لذا يكون الكلف شائعاً لدى النساء الحوامل. انطلاقاً من هنا، يحرص د. ياسين، الاختصاصي في الأمراض الجلدية والتجميل، في عيادة Skin Expert Clinic في بيروت، لبنان، على توفير أفضل العلاجات للكلف، من الكريمات الى جلسات التقشير وجلسات الليزر واحدث التقنيات للتخلص من الكلف.

 

1- ما هو الكلف؟

الكلف هو حالة جلدية تصيب البشرة وتؤدي الى ظهور بقع بنيّة أو رمادية اللون على الخدين، الأنف، الذقن، أعلى الشفة، وأحياناً على بعض الأعضاء من الجسم التي تكون أكثر عرضة للشمس، مثل الذراعين والعنق. وينصح الخبراء تطبيق الكريم الواقي من الشمس مع الحرص على تطبيقه مجدداً كل ساعة إلى ساعتين، وارتداء القبعة للوقاية من الكلف. وتعتبر هذه الحالة شائعة جداً لدى النساء أكثر من الرجال، خصوصاً في فترة الحمل، لذا يطلق عليها تسمية "قناع الحمل" أحياناً.

 

2- ما هي أسباب الكلف؟

يعتقد اختصاصيو الأمراض الجلدية أن أحد الأسباب المحتملة للكلف هو فرط نشاط الخلايا الميلانينية (الخلايا الصبغية) المسؤولة عن الحفاظ على لون البشرة. لذا يظهر الكلف لدى الأشخاص الذين تكون بشرتهم داكنة أكثر من الذين يملكون بشرة فاتحة اللون. إلى ذلك، من أبرز العوامل التي تؤدي إلى الكلف هو التعرّض المستمر للشمس، الاضطرابات الهرمونية، وبعض المستحضرات التجميلية التي تؤثر على البشرة مثل استخدام الزيوت والتعرّض للشمس.

 

3- كيف يتم تشخيص الكلف؟

يتم تشخيص الكلف في عيادة Skin Expert Clinic في بيروت، لبنان، حيث يقوم د. ياسين بالكشف على البشرة وتحديد مدى عمق الكلف من خلال فحص الجلد بضوء وود (Wood’ light) للتأكد إذا كان الكلف سطحياً أو عميقاً. وبفضل التشخيص الدقيق الذي يقوم به د. ياسين في عيادة Skin Expert Clinic، يمكنه تحديد إذا كانت الحالة هي الكلف او تصبّغات جلدية ناتجة عن أسباب مختلفة.

 

4- ما هي طرق علاج الكلف؟

يمكن أن يختفي الكلف من تلقاء نفسه في بعض الحالات عندما تخفّ نسبة التعرّض للعوامل المؤثرة، مثل الحمل وحبوب منع الحمل. ولكن في بعض الحالات، يمكن أن تستمرّ هذه الحالة لسنوات عديدة أو مدى الحياة، وهذا ما يستدعي اللجوء إلى علاجات متقدّمة، ومنها:

- مستحضرات الهايدروكوينون (Hydroquinone) التي يصفها اختصاصي الأمراض الجلدية لتفتيح لون البشرة.

- مستضرات التريتينوين (Tretinoin): وقد يصفها د. ياسين كمكمّلات لمستحضرات الهايدروكوينون لتفتيح لون البشرة بشكل أفضل.

- علاجات أخرى وتشمل حمض الأزيليك (Azelaic acid)‏، حمض الترانيكزاميك (tranexamic acid) وغيرها من الخيارات التي يصفها د. ياسين لمعالجة الكلف.

- التقنيات التجميلية: وأبرزها التقشير الكيميائي، العلاج بالليزر أو العلاج بالضوء. تستخدم هذه التقنيات لمعالجة الكلف المعمّق في الطبقات الجلدية.

 

5- ما هي نتائج علاج الكلف؟

لا تظهر نتائج العلاجات بشكل فوريّ، بل يمكن ملاحظة التحسّن بعد بضعة أشهر من اتباع العلاج. ولتفادي الأعراض الجانبية وتهيّج البشرة، يجب الالتزام بإرشادات د. ياسين للحصول على أفضل نتيجة، والذي يوصي بمتابعة العلاج على الرغم من التعافي من الكلف، وللحفاظ على النتيجة والوقاية من تكرار الإصابة بالكلف، ينصح بتطبيق الكريم الواقي من الشمس مع عامل حماية SPF 50+ كل ساعة إلى ساعتين وبكمية كافية.

تحرص عيادة Skin Expert Clinic في بيروت، لبنان، على توفير أفضل العلاجات المتقدمة لمعالجة الكلف السطحي والعميق.

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟
من انوثة