تعرّفوا على أنواع الذبحة الصدرية وطرق الوقاية منها

تعرّفوا على أنواع الذبحة الصدرية وطرق الوقاية منها

الذبحة الصدرية هي حالة مرضية تنتج عن عدم وصول الدم المحمّل بالأوكسيجين إلى مكان محدد من عضلة القلب. فما هي أسباب هذه المشكلة، أنواعها، مضاعفاتها ومدى خطورتها، وكيف يمكن الوقاية من الإصابة بها؟

ما هي الذبحة الصدرية؟

يصل الدم المحمّل بالأوكسيجين والعناصر الغذائية إلى عضلة القلب عن طريق الشرايين التاجية، ولكن عندما تكون هذه الشرايين متصلبة وضيّقة بنسبة تزيد عن 50-70% بسبب تراكم الترسبات فيها، يصبح من غير الممكن بالنسبة إليها أن تقوم بإيصال الكمية الكافية من الدماء إلى القلب، خاصة عندما يكون هذا الأخير بحاجة إلى كمية إضافية من الأوكسيجين، وذلك عند القيام بمجهود بدني كبير.

أعراض الذبحة الصدرية هي غالباً أوجاع في الصدر، تمتد إلى المعدة والأكتاف والرقبة، والشعور بعدم الراحة في الفك. تدوم الذبحة الصدرية من دقيقة إلى ربع ساعة، وعادة يتم علاجها من خلال الحصول على الراحة ووضع قرص من النايتروغليسيرين Nitroglycerin تحت اللسان، فهذا الدواء يساعد على تخفيض ضغط الدم، تهدئة القلب وإرخاء الأوعية الدموية لتنخفض الحاجة إلى الأوكسيجين في الجسم.

أنواع الذبحة الصدرية

هناك ثلاثة أنواع من الذبحة الصدرية وهي كالتالي:

الذبحة الصدرية المستقرة أو Stable angina: هي أكثر الأنواع شيوعاً، تحدث عند تعرّض عضلة القلب إلى نقص في التروية نتيجة بذل المجهود الجسدي. تدوم الذبحة المستقرة لمدة قصيرة وتختفي أعراضها عند الراحة أو أخذ الدواء الخاص بهذه الحالة، ويمكن للشخص الذي يعاني منها التنبؤ بنوبة الألم عند ممارسة الرياضة أو صعود السلالم مثلاً. ولكن إذا تغيّر نوع الألم أو مدته، فيمكن أن يكون ذلك بمثابة مؤشر إلى حالة أكثر خطورة مثل الأزمة القلبية التي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة، من هنا ضرورة التوجّه إلى المستشفى بسرعة للحصول على العلاج.

الذبحة الصدرية غير المستقرة أو Unstable angina: تحصل بشكل مفاجئ ومن الممكن أن يكون ذلك في وقت الراحة أو خلال الليل، ويكون ألمها أكثر حدة من الذبحة الصدرية المستقرة ويمكن أن تدوم النوبة لمدة قد تصل إلى نصف ساعة. غالباً ما يكون السبب هو خثرة دموية تسبب انسداداً كاملاً في أحد الشرايين الذي يغذي القلب، وهي بحاجة إلى العلاج الطارئ حتى لا تتحوّل إلى نوبة قلبية heart attack ممكن أن تكون مميتة.

الذبحة الصدرية المتغيّرة Variant angina: وهي عيارة عن ذبحة صدرية نادرة الحصول، ولكنها تصيب الشخص في وقت الراحة أو خلال النوم أو في ساعات الصباح الأولى، وهي نتيجة تضيّق الشرايين المغذية لعضلة القلب، وتصيب بشكل أكبر الأشخاص الأصغر سناً.

الوقاية من عوامل الخطورة

هناك بعض العوامل التي من شأنها أن تزيد من احتمالات إصابة الشخص بالذبحة الصدرية، أبرزها التدخين، البدانة، ارتفاع نسبة الكولسترول في الجسم، ارتفاع معدل ضغط الدم والضغوط النفسية.

لذلك فإن الوقاية تكون بتجنّب العوامل الخطيرة التي ممكن أن تؤدي إلى تلف الشرايين أو انسدادها مثل التدخين والبدانة، والسيطرة على أنواع الأمراض المزمنة التي من شأنها أن تؤدي إلى إرهاق عضلة القلب وتصلب الشرايين، وذلك من خلال السيطرة على مستوى الكولسترول وعلى سكر الدم وضغط الدم، إضافة إلى الإلتزام بنظام غذائي صحي والابتعاد عن التوتّر.


المزيد حول صحة القلب في ما يلي:

إلى مرضى القلب... تجنّبوا هذه الأطعمة لأنها تضرّكم!

لهذه الأسباب تشعرون بنغزات القلب... فكيف تحمون أنفسكم منها؟

ما الذي يدلّ على ضعف عضلة القلب؟

‪ما رأيك ؟