حقن البوتوكس... علاج فعّال لمرض الصداع النصفي

حقن البوتوكس... علاج فعّال لمرض الصداع النصفي!

لطالما عُرفت حقن البوتوكس بأنّها أداة تجميليّة لإخفاء تجاعيد الوجه. ولكن هل فكّرتم يوماً بأنّ حقن البوتوكس علاج فعّال لمرض الصداع النصفي أو ما يُعرف بال MIGRAIN ؟ من الناحية الطبيّة، مرض الصداع النصفي هو نوع من آلم الرأس الشديد، الموجع والقويّ، تُسبب خفقان في الرأس، وغثيان وانزعاجاً من الضوء، يحدث على شكل نوبات لعدّة ساعات أو ربّما أيّام. وحديثاً، من التقنيّات المستخدمة لعلاج الصداع النصفي إستخدام حقن البوتوكس. كيف؟ لمعرفة الجواب، تابعوا معنا هذا المقال من موقع صحتي.

 

علاج الصداع النصفي عبر حقن البوتوكس

عُرفت فعاليّة البوتوكس على الصداع النصفي بالصدفة. فقد قام العديد من الأشخاص المصابين بهذا المرض بحقن بوتوكس فقط لأسباب تجمليّة. ولكن بعد فترة لاحظوا إختفاء عوارض الصداع النصفي أو إنخفاضها. عندها، بدأت الأبحاث والدراسات على العديد من الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي، وأثبتت النتائج بعدها فعاليّة حقن البوتوكس على هذا المرض. والسبب هو أنّ البوتكوس يمنع النواقل العصبيّة التي تحمل تنبيهات الألم، من الوصول إلى الدماغ، أي أنّ البوتوكس يمنع وصول إشارات الألم.

في هذا السياق، يقوم الطبيب المختصّ بإجراء حقن البوتوكس في مناطق الألم خلال نصف ساعة تكون العمليّة أُنجزت، باستخدام إبر خاصّة تُحقن في  أمكنة متنوّعة من الرأس والعنق. تجدر الإشارة، إلى أنّ هذه التقنيّة ليست حلّاً دائماً وبالتالي سيكون هناك حاجة إلى تكرارها كلّ ثلاثة أشهر. في الواقع، حقن البوتوكس من الإجراءات الآمنة، ولا ينتج عنها آثار جانبيّة سوى الشعور بألم بسيط في الرقبة، ممكن إزالته بوضع مكعّب ثلج عليه.

ولكن من الأفضل إستشارة الطبيب قبل القيام بأي تقنيّة لمعالجة مرض الصداع النصفي.

 

بعض النصائح لمرضى الصداع النصفي

- الاسترخاء والابتعاد عن التوتّر والعصبيّة

- النوم لساعات كافية أي بمعدّل طبيعي 7 ساعات يوميّاً

- الإكثار  من شرب السوائل وتحديداً الماء

- المواظبة على الرياضة يوميّاً

 

لقراءة المزيد من المقالات عن الصحة والطب اضغطوا على الروابط التالية:

كيف تؤثّر التمارين الرياضيّة على مصابي كورونا؟

كيف تميّزون بين الذبحة الصدرية والجلطة القلبية؟

هل تعرفون ما هي حمى البحر الابيض المتوسط؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة