هل سيتم القضاء على السل فعلاً عام ٢٠٣٥؟

هل سيتم القضاء على السل فعلاً عام ٢٠٣٥؟

إن السل هو مرض قاتل وشائع ومعدٍ. يهاجم هذا المرض بالعادة الرئة ولكن له القدرة على التأثير على بعض أعضاء الجسم الأخرى. ينتقل المرض عن طريق الهواء من حامل الى آخر عن طريق السعال أو العطس، معظم الإصابات فيه ليس لها أعراض واضحة ولكن حالة من كل ١٠ حالات تتطور الى عدوى نشطة إذا تركت دون علاج وتسبب وفاة أكثر من ٥٠٪ من المصابين بها، لذلك سنرى في هذا المقال اليوم من صحتي ما كانت خطط امنظمة الصحة العالمية للقضاء على هذا المرض.

 

خطة للقضاء على السل

 

وضعت خطة من قبل منظمة الصحة العالمية للقضاء على مشكلة مرض السل بشكل نهائي في العام ٢٠٣٥ هذا المرض الذي يسبب موت ٤ آلاف شخص يومياً في الدول الفقيرة. كما وأعلن المدير التنفيذي للإتحاد الدولي لمكافحة هذا المرض أن منظمة الصحة العالمية قد حددت أهدافها التي ستساعدها في القضاء على هذه المشكلة وتشمل انخفاض بنسبة ٩٥٪ من عدد الوفيات مقارنة بعام ٢٠١٥ وتخفيض بنسبة ٩٠٪ من الذين يتلقون المرض ومساعدة عائلاتهم غير القادرة على دفع تكاليف الإستشفاء.

 

ويرى المدير التنفيذي للصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل أنه بدون رؤساء سياسيين والكثير من النقود لن يكون هذا المشروع ممكناً لأن الإحصاءات تكشف عن ٦.٩ مليون شخص مصاب و ٥.١ مليون وفاة سنوياً وأن السل ما زال يقتل أكثر من الإيدز ويجد بنا ذكر أن التمويل المطلوب هو ٥٦ مليار دولار خلال الخمس سنوات الآتية وأن الإستثمارات لوجود لقاح جديد يحمي الكبار من هذا المرض سيكون حوالي ١١ مليار دولار، لأن اللقاح القديم منذ ١٩٢٠ يحمي الأطفال فقط.

 

اقرأوا المزيد عن موضوع السل من خلال الروابط التالية:

 

السل المقاوم للأدوية... من أخطر الأمراض

عصية كوخ أو ما يعرف بالسل

علاج السلّ في متناولكم قريباً!

‪ما رأيك ؟
من انوثة