تعرّفي على النظام الغذائي المناسب لمرضى القولون العصبي

تعرّفي على النظام الغذائي المناسب لمرضى القولون العصبي

متلازمة القولون العصبي أو Irritable bowel syndrome هي مشكلة شائعة تصيب عدداً كبيراً من الناس، أعراضها مزعجة ومتكررة، من الممكن أن تؤثر على الحياة اليومية للمصاب بها وعلى إنتاجيته. من الممكن أن تظهر أولى أعراضها إبتداءً من سن المراهقة، هي تمتد أحياناً إلى العقد الرابع من العمر. في ما يلي نوجز لك أنواع الأغذية التي يمكن لمريض القولون العصبي تناولها من دون مشاكل، والأنواع التي يجب أن يتجنبها.

 

أسباب وأعراض القولون العصبي

 

إن التوتّر المستمر هو أحد أسباب الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، إضافة إلى بعض أنواع العدوى الفيروسية، أو بعض أنواع الأطعمة ومنها تلك الغنية بالدهون والسكريات أو التي تسبب الغازات، إلى جانب تناول العقاقير الملينة لفترات طويلة. 

أما الأعراض فهي كالتالي:

الإصابة بالإمساك أو الإسهال أو التناوب بينهما لتأثير مشكلة القولون العصبي على المستقيم، مما يخلق اضطرابات في عملية الهضم والإخراج. ويترافق ذلك أيضاً مع ظهور المواد المخاطية في البراز.

ومن الأعراض أيضاً، كثرة الغازات والانتفاخ في البطن مما يجعله قاسياً، إضافة إلى التشنجات القوية والأوجاع فيه، إضافة إلى الشعور المستمر بالحاجة إلى التبرّز.

 

النظام الغذائي المناسب لمرضى القولون العصبي

 

أولاً من المهم أن تعرفي أن العلاج يقوم على التخفيف من الأعراض ليستطيع المصاب التأقلم مع الحالة ومتابعة حياته اليومية بشكل طبيعي، كما أنه من الضروري الإلتزان بنظام غذائي معيّن يساعده على تجنّب الأعراض. وفي ما يلي أهم النصائح بما يخص هذا النظام الغذائي.

 

الإكثار من الفواكه والخضار والحبوب الكاملة: لأنها غنية بالألياف التي تساعد في الحماية من مشكلة الإمساك، وهي إحدى الأعراض الرئيسية لمشكلة القولون العصبي.

 

الزبادي ومنتجات الألبان الأخرى: يحتوي الزبادي على البروبيوتيك، وهي البكتيريا النافعة للمعدة والتي تحميها من الإلتهابات. كما أن الدراسات الحديثة أظهرت أن الأشخاص الذين يحصلون على كميات كافية من الكالسيوم والفيتامين D هم أقل عرضة للتعرض إلى مشاكل القولون.

 

الإكثار من شرب المياه: لأن المياه تسهل عملية الهضم وتساعد الجهاز الهضمي في التخلص من الفضلات ومن السموم وتخفف من التهاباته.

 

تجنّب بعض أنواع الأطعمة: التي تساهم في تهيّج القولون العصبي وانتفاخات الجهاز الهضمي والغازات، وهي تشمل بعض أنواع الحبوب مثل الفاصولياء، وبعض أنواع الخضروات مثل الملفوف والبروكولي والقرنبيط.

 

التخفيف من الدهون: لصعوبة هضمها مما يتسبب بعسر الهضم وبالانتفاخ والغازات ويزيد من أعراض القولون العصبي.

 

التقليل من السكريات: وتجنّب تناول النشويات القابلة للتخمّر في المعدة، والتي من الممكن أن تسبب تفاقماً لأعراض القولون العصبي عند المصابين به.

 

المزيد من النصائح للحفاظ على صحة القولون:

 

إتبعوا هذه النصائح للوقاية من سرطان القولون!

إذا كنت تعانين من القولون العصبي... هذه الأطعمة ستريحك

3 طرق لعلاج إضطرابات القولون العصبي المرتبطة بإرتفاع ضغط الدم!

 

 

 

 

 

 

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا