هذا ما يجب أن تعرفيه عن جراحة ترميم الثدي

هذا ما يجب أن تعرفيه عن جراحة ترميم الثدي

عملية ترميم الثدي هي جراحة تجميلية تهدف إلى ترميم الثدي واٍصلاح مظهره من الناحية الجمالية بعد إستئصاله سواء بشكل كلّي أو جزئي، جرّاء التعرّض لبعض أنواع السرطانات، ما يعيد للمرأة ثقتها بنفسها ويساعدها على العيش بشكلٍ طبيعي لأن الثدي هو من أكثر العناصر الأساسية في جمالها وأنوثتها.

 

ما هي أنواع عمليات بناء الثدي؟

 

عملية بناء الثدي تختلف وهي تنقسم الى نوعين وفق التالي:

 

- إستخدام الأنسجة الموجودة بالجسم وذلك من خلال أي عضلة من البطن أو الظهر بأنسجتها وأوردتها ووضعها في منطقة الثدي. وهذه العملية تستغرق حوالي 4 ساعات، ومن الممكن أن تتم بنفس اليوم الذي يتم فيه إستصال الثدي، إلا أنه من الأفضل إجرائها بعد 6 أشهر للتخلّص من مرحلة العلاج الكميائي والإشعاعي.

 

- الترميم بواسطة زراعة السيليكون الذي يتم وضعه في الثدي كبديل للأصلي بعد الاستئصال، وهو يستخدم بكثرة، إلا أنه ومع مرور الوقت قد يتغير حجم الثدي.

 

هل من مخاطر محتملة لجراحة اعادة بناء الثدي؟

 

إن جراحة ترميم الثدي قد تؤدي الى العديد من المضاعفات الجانبية المحتملة ومن أبرزها:

 

- إلتقاط عدوى في الشق الجراحي وغالباً ما تكون سطحية ويتم علاجها بشكل موضعي.

 

- التعرّض لنزيف لا سيما في منطقة العملية الجراحية، مع العلم أنه يمكن أن يحدث فوراً بعد العملية الجراحية، أو حتى بعد 24 ساعة من العملية وفي حالات نادرة خلال عدة أسابيع أو أشهر.

 

- المعاناة من الندوب في مكان الغرز الجراحية.

 

- مخاطر التخدير والتي تتعلق بفرط التحسس على الأدوية المخدرة وما يرافق ذلك من حدوث هبوط شديد في ضغط الدم.

 

- رفض الطعم ما يستدعي بالتالي اٍخراجه عن طريق إجراء عملية جراحية اٍضافية ما قد يؤدي ظهور طيّات وتشوّهات نتيجة تقلّص الندب وصغر حجم الثدي.

 

- خطر عدم التناسق بين الثديين في موضع الجراحة.

 

- الآلام المزمنة التي قد تستمر لأشهر وحتى لسنوات، والتي يتّم علاجها من خلال اللجوء الى أدوية تخفيف الأوجاع.

 

إليكم المزيد من موقع عن تقنيات ترميم الثدي:

 

كيف يمكن تجميل الجسم بعد إزالة الثدي؟

حقائق من المهم ان تعرفيها عن تمديد الانسجة لترميم الثدي!

كل ما يجب أن تعرفيه عن عملية ترميم الثدي بالسيليكون!

‪ما رأيك ؟