هذه هي عمليات التجميل الأكثر شيوعاً عند الرضع!

هذه هي عمليات التجميل الأكثر شيوعاً عند الرضع!

في حالات كثيرة يولد الطفل مع تشوّه خلقّي معيّن، أو قد يتعرَّض في مرحلة من حياته الى حادث يؤدي إلى تعرّضه لإصابات دائمة ومزمنة. وللتخلّص من هذه التشوّهات لا بد من اللجوء الى الجراحات التجميلية التي هي بمثابة الحلّ الوحيد للتخلّص من هذه المشكلة. وفي الموضوع التالي من موقع صحتي، سنسلّط الضوء على أبرز أنواع العمليات التجميلية الشائعة عند الاطفال الرضع.

 

الأهداف المرجوّة من الجراحة التجميلية عند الطفل

 

إن الجراحات التجميلية للأطفال تعالج المشاكل التالية:

- العيوب الخلقية في الوجه والجمجمة

- التشوّهات في الصدر والأطراف مثل تشابك أصابع اليد والقدم

- المشاكل التي تصيب الأذن كبروزها أو عدم وجودها

- ظهور التشوّهات في الوجه أو الرأس أو الذراع أو اليد أو الأقدام

- إخفاء الندبات والوحمات والحروق

 

أبرز أنواع الجراحات التجميلية الشائعة عند الاطفال

 

معظم عمليات التجميل التي يلجأ لها الطفل تكون نتيجة تشوّه خلقي أو إصابات من جراء حوادث وتشوهات، ومن هذه العمليات التجميلية:

 

- الشفة الأرنبية: هذه الحالة تؤدي الى أعراض جانبية عضوية تتمثل في نقص نمو الشفة وسقف الحلق، وهي تتطلب أكثر من عملية تجميلية واحدة مع العلم أنه يجب إجرائها والإنتهاء منها قبل الدخول الى المدرسة حتى لا يتأثر الصغير بأي مضاعفات نفسية خطيرة.

 

- مشاكل الأصابع: مثل فشل أصابع اليد أو القدم في التطور لأصابع متفرقة، أو تعدد الأصابع لتكون زائدة في اليدين أو القدمين.

 

- إعوجاج الرأس الموضعي: ينتج عن هذه الحالة تسطح في أحد مناطق الجمجمة لا سيما التي يفضّل الأطفال الاستلقاء عليها.

 

- إلتحام عظام الجمجمة بشكل مبكر: وذلك في الحالات لتي يلتحم درز أو أكثر من دروز الجمجمة قبل أوانها.

 

- التشوهات في الأوعية الدموية: والتي تسبب أعراض وتأثيرات جسدية واضحة.

 

- عمليات ترميم الجلد أو فروة الرأس: لتجميل الندوب والحروق الناتجة عن الحوادث.

 

إليكم المزيد من صحتي عن عمليات التجميل الشائعة عند الاطفال:

 

ما هي أكثر الجراحات التجميلية رواجاً عند الأطفال؟

لا داعي للقلق... 6 عيوب خلقية يمكن تصحيحها بالجراحة!

هل يعاني طفلك من الأذن الخفاشية؟ اليكِ الحلول المتاحة امامك

‪ما رأيك ؟