كيف تعالجون مشكلة كرهكم لمظهركم الخارجي؟

كيف تعالجون مشكلة كرهكم لمظهركم الخارجي؟

لا شكّ ان الشكل يلعب دوراً اساسياً في الصحة النفسية، ويمكن أن تؤثر كثيراً قلة الثقة بالنفس على تقبّل هذا الأمر. من هنا، وإذا كنتم تعانون من مشاكل في تقبّل شكلكم، لا بدّ ان تتابعوا قراءة السطور القادمة.

 

أسباب كره الشكل


قلّة الثقة بالنفس

في الواقع إن قلّة الثقة بالنفس هي من أبرز أسباب كره الشكل. فعندما تكون الثقة بالنفس منخفضة، يمكن أن تركّزوا فقط على نقاط الضعف في جسمكم وليس أبداً على النواحي المميّزة والإيجابية.

 

التنمر

إن التعرّض للتنمر المستمرّ يمكن أن يجعلكم تكرهون أكثر شكلكم. فالمتنمر يركّز على العيوب بشكلٍ كبير، لا بل أنه يمكن أن يخترع عيوباً ليست موجودة أصلاًن ما يؤثر على صحتكم النفسية وعلى ثقتكم بنفسكم.

 

التأثر بنجمات مواقع التواصل الاجتماعية


إن التأثر بنجمات مواقع التواصل الاجتماعية وبأجسامهن المثالية، يمكن أن يزيد من كراهية الشكل. فالصورة التي ترسمها مواقع التواصل الاجتماعية عن شكل الجسم النحيف يمكن أن تؤثر سلباً على نفسيتكم وتجعلكم عرضةً لكره شكلكم أكثر.

 

علاج كره الشكل


استشارة الطبيب النفسي

إن العلاج النفسي مهمٌ جداً لزيادة الثقة بالنفس، فالطبيب النفسي يصف العلاج الإدراكي السلوكي الذي يكشف عن السبب الحقيقي وراء المشكلة ويساعده على التعامل مع الظروف المحيطة.

 

ممارسة الرياضة

إن الرياضة والأنشطة البدنية تساعد كثيراً على زيادة الثقة بالنفس. فالرياضة، لا تنشط الدورة الدموية فقط، بل أيضاً تساعد على تحسين شكل الجسم وزيادة اللياقة البدنية. كما وتعمل الرياضة على زيادة كتلة العضلات، ورفع التمثيل الغذائي الذي يحرق الدهون ويمنع زيادة الوزن.

 

قضاء القليل من الوقت على مواقع التواصل الاجتماعية

من المهم الاستفادة من الوقت وقضاؤه في ممارسة الهوايات والأنشطة الخارجية، ما يزيد من الشعور بالسعادة ويبعد تماماً التوتر والتأثر بالصور التي يعرضها. فمن المهم ان تعيشوا اللحظة الجميلة بدلاً من مشاهدة صور ويوميات الآخرين.

 

لقراءة المزيد حول الصحة النفسية إضغطوا على الروابط التالية:

للتمتع بصحة نفسية إيجابية... إليكم 4 خطوات لا تهملوها أبداً!

هذا هو الفرق بين الصحة النفسية والمرض النفسي!

هذا ما يجب أن تعرفوه عن العلاج بالقراءة وفوائده على الصحة النفسية!

‪ما رأيك ؟