كيف يمكن أن تتعاملوا مع فوبيا التنقل؟

كيف يمكن أن تتعاملوا مع فوبيا التنقل؟

إن فوبيا وسائل النقل هي الخوف من الركوب في السيارة، الطائرة، الباخرة، القطار وغيرها، وذلك بشكلٍ غير عقلاني. إن هذه الفوبيا تشمل أيضاً الخوف من الذهاب لمسافاتٍ بعيدة عن المنزل وخصوصاً التي تتطلب ركوب وسائل النقل التي سبق وذكرناها.

 

أعراض فوبيا التنقل

كما هو الحال مع أنواع الفوبيا الأخرى، يعاني هؤلاء الأشخاص من خوف شديد عند التفكير في التنقل وخصوصاً السفر. تتضمن الأعراض الجسدية غالباً التعرق، الرجفة الشديدة، آلام المعدة أو الإسهال، الصداع أو ضيق التنفس. قد تكون لديهم أعراض خفيفة أو قد يواجهون نوبات الخوف الشديدة.

قد يجعلهم الخوف يشعرون بالإرتباك الشديد فور الوصول إلى المطار، أو إلى محطة القطار وقد يشعرون بالقلق من أن يضيعوا أو يفقدوا السيطرة أثناء السفر أو الإنتقال إلى مكانٍ جديدٍ.

 

طرق علاج فوبيا التنقل

كما هو الحال مع جميع أنواع الفوبيا الاخرى، فإن التحدث إلى طبيب نفسي والخضوع للعلاج الإدراكي السلوكي هي أفضل طريقة لإدارة الأعراض. هناك أيضاً بعض الطرق التي تساعد على التقليل من تلك الأعراض:

 

التخطيط للرحلة

بغض النظر عن طريقة النقل التي تستخدمونها، خططوا لرحلتكم. استخدموا خريطة لرسم الطريق الذي ستسلكونه. تأكدوا من إجراء الحجز مسبقاً والاتصال قبل أيام من رحلتكم لتأكيد أي حجوزات سفر.

 

كونوا مستعين أكثر

 في حالة السفر بالطائرة أو القطار، حاولوا حجز مقعدكم مسبقاً. اطلبوا مخطط القطار أو الطائرة أو السفينة حتى تتمكنوا من التعرف على تصميم كل من مركبة السفر والمطار أو محطة القطار. فيفيد كثيراً معرفة أين المراحيض والمطاعم وغيرها من وسائل الراحة التي تساعدكم على الشعور براحة أكبر.

 

الحصول على الكثير من النوم

 قلة النوم تزيد من مستويات القلق. تأكدوا من حصولكم على ليلة نوم جيدة في الليلة التي تسبق استخدام وسائل التنقل.

 

شرب الكثير من الماء

الجفاف يمكن أن يزيد من مستويات القلق، من هنا احرصوا على الإكثار من شرب الماء خلال اليوم خصوصاً أثناء استخدام وسائل التنقل.

 

لقراءة المزيد حول الصحة النفسية إضغطوا على الروابط التالية:

للتمتع بصحة نفسية إيجابية... إليكم 4 خطوات لا تهملوها أبداً!

هذا هو الفرق بين الصحة النفسية والمرض النفسي!

هذا ما يجب أن تعرفوه عن العلاج بالقراءة وفوائده على الصحة النفسية!

 

‪ما رأيك ؟