نصائح عملية لتحسين نفسية الرجل بعد الانفصال

نصائح عملية لتحسين نفسية الرجل بعد الانفصال

يمكن أن تكون الفترة التي تلي الانفصال صعبة للغاية ومرهقة في حياة الشخص. فالحياة رحلة عاطفية لا يريد أحد ركوبها بمفرده، ومن الصعب على الأفراد التكيف مع العزوبية مرة أخرى، خاصة إذا كانوا متزوجين لسنوات عديدة.

ولتحسين نفسية الرجل بعد الانفصال وتحريك حياته إلى الأمام، موقع صحتي يشارك عددا من النصائح العملية والمفيدة لاغتنام الفرص الثمينة والتركيز على النفس وإعادة اكتشاف الشخصية الحقيقية.

كيفية تحسين نفسية الرجل بعد الانفصال؟

 

1- تقدير الصفات الخاصة بك

إدراك الفرد بأنه ولد بشكل مميز أمر صعب للكثير من الناس. فكر عزيزي الرجل كم أنت رائع حقا! فمع مرور الوقت، ربما نسيت هداياك الفريدة وبتّ تفكر فقط في ما لا تحبه في نفسك أو في حياتك. حدد نية جديدة، بدءا من اليوم، لإدراج جميع صفاتك الرائعة وقراءة تلك القائمة كل يوم. استمر في قراءتها حتى تصدقها. أمثلة: ابتسامة جميلة، لطف، سخاء، حب، رعاية، ذكاء وغيره. اسمح لنفسك برؤية صفاتك اللامعة في الداخل.

 

2- عشر دقائق في اليوم يمكن أن تحدث فرقا

أثناء الانفصال وبعده، من الشائع أن يكون لديك شعور بالحزن، على غرار فقدان شخص ما. يشعر الكثير من الناس بالحاجة إلى البقاء مشغولين لإبعاد عقولهم عن هذا الوقت العصيب. وبالتالي، لتكون أفضل ما يمكن أن تكون عليه، من المهم أن تتذكر أنك تستحق أن تفعل شيئا مميزا لنفسك كل يوم، حتى لو لمدة 10 دقائق فقط. يمكن أن يكون الأمر بسيطا مثل المشي أو قراءة كتاب مع شرب كوب الشاي المفضل لديك. امنح نفسك فرصة للراحة والاستمتاع. كلما كنت أكثر سعادة، ستكون نفسيتك أكثر سعادة.

 

3- تعلم كيفية التخلي

التمسك بالندم والمرارة سيمنع حياتك فقط من المضي قدما. قاوموا الأفكار السلبية والأسئلة غير النافعة مثل "ماذا لو" و"إذا فقط"، فلن يغير التفكير بها مرارا وتكرارا أي شيء. للمضي قدما في حياتك، من المهم الاعتراف بمشاعرك والتعلم من تجاربك السابقة لإعداد نفسك للفصل المثير القادم من حياتك. نعم هناك حياة جديدة كليا بعد الانفصال.

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية:

للتمتع بصحة نفسية إيجابية... إليكم 4 خطوات لا تهملوها أبداً!

هذا هو الفرق بين الصحة النفسية والمرض النفسي!

هذا ما يجب أن تعرفوه عن العلاج بالقراءة وفوائده على الصحة النفسية!

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا