هل يمكن علاج اضطراب المزاج؟

هل يمكن علاج اضطراب المزاج؟

لا يختلف شخصان على الاطلاق على ان الحياة السريعة التي نعيشها والضغوطات الكثيرة التي نتعرض لها دوماً ستؤثر بشكل سلبي على نفسية الاشخاص ما يؤدي الى اصابتهم بما يعرف باضطراب المزاج. هذا الاضطراب الذي يحتاج في كثير من الاحيان الى علاج سريع سنتطرق له في هذا الموضوع عبر موقع صحتي لكي تكونوا على اطلاع اكبر على أنواع اضطراب المزاج والطريقة الافضل لعلاج هذه المشكلة. 

 

أنواع اضطراب المزاج

 

- القلق: يعد القلق واحداً من اهم أنواع اضطراب المزاج لدى الاشخاص واكثرها انتشاراً، لا سيما وان بعض الاشخاص قد يصابون بهذا الأمر من دون سبب واضح. وتعود مشكلة الى القلق الى الخوف الذي قد يتعرض له الشخص في مكان عمله. ومن ابرز اعراض القلق  على الاطلاق، تسارع ضربات القلب، وارتعاش الأيدي، وقد يحدث إغماء، ويزداد تصبب العرق، وربما يجد صعوبة في بلع الطعام. 

 

- الاكتئاب: يعد الاكتئاب واحداً من انواع اضطراب المزاج والذي يكون عادة نتيجة ما قد يمر به الشهص في حياته سواء اكانت الاجتماعية أو العاطفية، أو الفترات الانتقالية المؤثرة في الحياة وتعد هذه الظاهرة واحدة من الظواهر الاساسية في اضطرابات المزاج وهي تنقسم ما بين الاكتئاب الرئيسي، واضطراب ثنائي القطب، و الاضطراب الوجداني الموسمي، إضافة الى الحالة المزاجية السيئة. هذا فضلاً عن ان الاكتئاب قد يكون مترافقاً دوماص مع حالات جزن شديدة لا سيما اذا ما كان ناجماً عن فقدان احد الاشخاص ان بسبب الموت أو الطلاق، وبالتاليف فهو يصيب الكبار أكثر منه الصغار في السن.

 

علاج اضطراب المزاج

 

يشدد الكثير من الاطباء على ان الطريقة الوحيدة لعلاج كل أنواع اضطرابات المزاج تكون من خلال تناول العقاقير المهدئة للاعصاب شرط ان تكون وفق وصفة طبية خوفاً من ان تؤدي الى نتائج سلبية على صحة الاشخاص.

 

اقرأوا المزيد عن اضطراب المزاج من خلال الروابط التالية عبر موقع صحتي:

 

إضطراب ثنائي القطب: مرض خطر ونادر... فكيف يتم علاجه؟

هذا ما يجب ان تعرفوه عن اضطراب القلق العام

كيف يمكن علاج اضطرابات المزاج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة