تختلف إلتهابات المهبل من حالة الى أخرى ... فما أبرز أنواعها؟

تختلف إلتهابات المهبل من حالة الى أخرى ... فما أبرز أنواعها؟

كثيراً ما تعاني المرأة من الالتهابات المهبلية التي تؤدي الى الشعور بالإنزعاج وعدم الراحة، نتيجة ظهور الكثير من الإفرازات والحكة إضافة الى الإحساس بالألم، وذلك يحدث عادة نتيجة تغيير في التوازن الطبيعي للبكتيريا المهبلية أو العدوى. فما هي انواع التهابات المهبل؟ تعرّفي عليها من موقع صحتي.

 

أنواع التهابات المهبل

 

تختلف أنواع الإلتهابات المهبلية وفق الحالة التي تعاني منها المرأة، ومن أبرزها:

 

- التهاب المهبل البكتيري: بفعل زيادة نمو البكتيريا الضارة في المهبل.

 

- العدوى الفطرية: وذلك نتيجة تكوّن بعض الفطريات في المنطقة والتي تعرف أيضاً بإسم المبيضات البيضاء.

 

- عدوى الخميرة المهبلية: التي تظهر بعد تغيرات كبيرة في الظروف الطبيعية للمهبل.

 

- داء المشعرات: هذه العدوى تنتقل أثناء الاتصال الجنسي، وتسبب إلتهاب المهبل.

 

- الكلاميديا: وهي من أشهر الأمراض المنقولة جنسياً، علماً ان هذه الحالة لا تؤدي عادة الى أي أعراض ظاهرة وملحوظة.

 

ما هي الأعراض التي ترافق إلتهابات المهبل؟

 

معظم الإلتهابات المهبلية تترافق مع العديد من الأعراض والعلامات الظاهرة والمزعجة، ومنها:

- تغير لون ورائحة أو كمية إفرازات المهبل

- المعاناة من تهيجات في المهبل

- الشعور بالحكة لدرجة الهرش

- الإحساس بألم حاد خلال الاتصال الجنسي

- الحرقان أثناء عملية التبول

- من الممكن التعرّض لحدوث نزيف مهبلي خفيف

 

كيف يمكن الوقاية من الإلتهابات المهبلية؟

 

خطوات كثيرة تحميكِ من إلتهابات المهبل، ومن أبرزها:

- من المهم تفادي الحمامات وأحواض الاستحمام الساخنة.

- من الضروري تجنّب المواد المهيجة ومن أبرزها الصابون المعطر.

- بعد الاستحمام يجب الإهتمام بتجفيف المنطقة الحساسة جيداً لمنع تهيجها.

- الإمتناع عن إستخدام الدش المهبلي والإكتفاء بتنظيف المهبل من خلال الاستحمام العادي.

- ارتداء الملابس الداخلية القطنية وتغييرها بشكل دائم ومتواصل حيث أن الفطريات تنتشر بسرعة  أكبر في البيئة الرطبة.


لمعلومات إضافية عن الإلتهابات المهبلية تابعي هذه الروابط من صحتي:

إذا كنتِ تعانين من الالتهابات المهبلية المتكررة ... لا تفوتي هذا المقال!

الالتهابات المهبليّة أثناء الحمل... هل من علاجٍ لها؟

بكتيريا المهبل حالة مزعجة قد تواجهكِ... فكيف يمكن علاجها؟

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟