لعلاج التشنج المهبلي ... 3 تمارين إلجأي إليها من دون تردد!

لعلاج التشنج المهبلي... 3 تمارين إلجأي إليها من دون تردد!

رؤى معلوف

من دون أن تتمكن من السيطرة على نفسها، قد تعاني المرأة من التشنج المهبلي، الذي هو عبارة عن إنقباضات قوية أو خفيفة والتي غالباً ما تكون متواترة وهي تحدث في العضلات المحيطة بالمهبل، ما يعيق إتمام العلاقة الحميمة مع الشريك، ويجعل المرأة في حالة من الحرج والخوف.

وللتعرّف على التمارين المناسبة لعلاج التشنج المهبلي، إليكِ هذه التفاصيل من صحتي:

 

تمارين شدّ عضلة المهبل

 

عضلة المهبل الصغيرة تقع بالتحديد عند فتحة المهبل، ومن الممكن تمرينها لتصبح ليّنة ويختفي التشنج، وذلك من خلال محاولة شدّها قليلاً لبضع ثوانٍ بعد التبول ومن ثم تركها تسترخي. كما نشير الى أنه من الضروري الإنتظار لثوانٍ قليلة ثم إعادة هذا التمرين لمرّات متكررة، لتعتاد هذه العضلة على هذا التمرين، وبالتالي الحدّ من حالات التشنج المهبلي اللاإرادي.

 

تمرين قاع الحوض

 

إذا كانت المرأة تعاني من التشنجات المهبلية، فلا يجب أن تردد باللجوء الى تمرين قاع الحوض السهل والذي يمكن تطبيقه ببساطة في المنزل، عبر اللجوء الى وضعية القرفصاء لدقائق ما يساعد الأعضاء التناسلية على الإسترخاء. كما أن من بين تمارين قاع الحوض، من الممكن الإستلقاء على الظهر مع ثني الركبتين إلى الأعلى وإبعادهما قليلاً عن بعضهما البعض، ومن ثم رفع الحوض إلى الأعلى وخفضه بشكل متكرر، ما يساهم في تنشيط المنطقة الحساسة لديكِ بشكل مثالي.

 

تمارين الاسترخاء

 

لا شكّ أن تمارين الاسترخاء تعتبر من الأمور الأساسية التي يجب على المرأة أن تقوم بها بشكل يومي ودائم، وهنا نشير الى أن هذه الحالة التي تضع الجسم في حالة تامة من الراحة تتيح للسيدة الفرصة بالتعرّف على طبيعة المهبل عندها وجميع العضلات المحيطة ووظيفتها وكيفية عملها، إضافة الى ما يحصل للمنطقة عند الإثارة خلال ممارسة العلاقة الزوجية، وبالتالي التعرّف على أسباب التشنج وإيجاد حلول جذريّة لها. كما أن تمارين الاسترخاء هذه تعزز الشعور بالراحة أثناء العلاقة الحميمة، ما يحدّ بالتالي من حدوث هذه التشنجات المهبليّة المزعجة.

 

إليكِ المزيد من صحتي عن الشنجات المهبلية وعلاجها:

إذا كنتِ تعانين من تشنج المهبل اللاارادي... إلجأي الى هذه التمارين الفعّالة!

كيف يمكنك علاج التشنج المهبلي؟

إذا كنتِ تعانين من التشنجات المهبلية ... هذه الخطوات من صحتي قد تساعدكِ!

‪ما رأيك ؟
من انوثة