هل من مضاعفات خطيرة للرحم المائل؟

هل من مضاعفات خطيرة للرحم المائل؟

هناك الكثير من المشاكل التي تحدث في الجهاز التناسلي للمرأة، ومنها الرحم المقلوب او المائل، الموجود عند ۱٥ إلى ۲٠% من السيدات. يقصد به تغير في اتجاه الرحم بحيث يكون الجزء العلوي وجسم الرحم باتجاه الخلف ناحية الظهر، وذلك بعكس اتجاه الرحم الطبيعي حيث يتجه للأمام باتجاه البطن.

 

لماذا يكون الرحم مائل؟

 

قد يوجد هذا الرحم بشكل وراثي أي منذ الولادة أو قد يحدث نتيجة تغيرات أثناء حالات الولادة، أو نتيجة لوجود مشاكل طبية داخل الحوض مثل التهابات الحوض المزمنة والبطانة المهاجرة. وكذلك في حالة وجود أورام ليفية في الرحم أو أورام في المبيض، الذي ربما يدفع الرحم لأخذ الوضع المقلوب. 

 

الأعراض

 

عادةً، لا تظهر أي أعراض مع الرحم المقلوب ويكتشف صدفة أثناء الفحص الروتيني للأعضاء التناسلية. لكن قد تسبّب آلاماً شديدة أثناء الجماع ومع نزول الدورة الشهرية.

 

كل ما تحتاجين معرفته عن الرحم الطفولي 

 

العلاج

 

يعتقد البعض أنّ وضع الرحم بهذا الشكل قد يؤدي لمنع الانجاب وحدوث العقم. ولكن مسببات الرحم المقلوب مثل التهابات الحوض المزمنة والبطانة الهاجرة، هي التي تؤدي إلى حدوث العقم.

معظم الحالات لا تستدعي أي تدخل طبي. لكن عند وجود المشاكل المسببة لحدوثه مثل البطانة المهاجرة والتهابات الحوض المزمنة، فيجب علاجها وإزالة الأورام الليفية وأورام المبيض. وهكذا، يمكن تعديل الرحم جراحياً عن طريق المنظار البطني أو العملية الجراحية المفتوحة، بتثبيت الرحم للأمام.

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة