طفلك الرضيع بحاجة للإحساس بحنانك... إليك 5 طرق لتغذية هذا الشعور لديه

طفلك الرضيع بحاجة للإحساس بحنانك... إليك 5 طرق لتغذية هذا الشعور لديه

أقوى علاقة إنسانيّة وفطريّة في الحياة هي علاقة الأم برضيعها. فإلى جانب حاجة الطفل الرضيع الأساسيّة للأكل والنظافة والنوم، أيضاً يحتاج للإحساس بحنانك وحبّك وعاطفتك ناحيته، وهذه المشاعر تجعله مستقرّاً نفسيّاً سواء في طفولته أو في حياته على المدى البعيد. إليك إذاً الطرق الأفضل لتحسّسي طفلك بالحنان والاهتمام، عبر موقع صحتي.

 

كيف تشعرين طفلك بالحنان والحبّ والاهتمام؟

1- احرصي على ملامسة بشرة الرضيع بجسدك، خاصة في الساعات الأولى بعد الولادة، وخلال الرضاعة الطبيعيّة وحتى الصناعيّة. فمثلاً أثناء الرضاعة ارتدي ملابس مفتوحة لتسمحي بحدوث تلامس مع بشرة الطفل. هذا الأمر يُشعر الرضيع بالأمان والاهتمام والدفء وينعكس على نموّه من كلّ النواحي.

2- عزّزي شعور الطفل بالأمان والثقة، وذلك عندما تلبّين احتياجات طفلكِ بفرح وسرعة فيتأكّد أنّك مصدر الحنان والأمان الأوّل له، وطّدي هذا الشعور عبر بقائك بجانبه وتلبية حاجاته من دون تأخير.

3- استجيبي لنداء الطفل بسرعة من دون تركه يبكي لفترة طويلة، فالبكاء هو إشارة أنّ طفلك يحتاجك، فبمجرّد إعطائه الاهتمام اللازم، هذه خطوة أولى جوهريّة ليشعر الطفل بالحنان. وبالتالي، لا تتركيه يبكي لفترات طويلة لأنّه سيجد صعوبة في السيطرة بمفرده على عواطفه. وعدم الاستجابة لصراخه ستزيد من اضطرابه.

4- اجعلي الحبّ الذي يجمعك مع زوجك يكون ظاهراً ومحسوساً لرضيعك، فهذا الشعور يحسّس رضيعك بالحنان، فاحرصي على جعل علاقتكما إيجابيّة هادئة ومستقرّة، وتجنّبا الشجار أمام الرضيع، لأنّه يتأثّر بنبرة الصوت الحادة ويفهم تعابير الوجه. وإن أحسستموه بحبّمكا وتفاهمكما، فسيشعر أنّ لديه أسرة قويّة وآمنة.

5- أثناء الرضاعة امنحي الطفل الاهتمام الكافي فلا تنشغلي عنه لأنّه سيعرف ويشعر بلامبالاتك، فخلال الرضاعة، لا تتحدّثي أو تتلهّي في الهاتف عبر تصفّح مواقع التواصل الاجتماعي، بل حدّثيه أو غني له أو لامسي جسده فهذا الأمر سيزيد من ثقته بنفسه، ويتعلّق بك أكثر ويزيد شعوره بالحنان.

 

لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com


لقراءة مزيد من المقالات عن  صحة الطفل النفسية اضغطوا على الروابط التالية:

تنبّهي الى هذه الأمور التي يمكن أن تفزع طفلكِ الرضيع

هل العض من السلوكيات الشائعة لدى طفلكم؟ إليكم الاسباب النفسيّة لهذه الحالة

هل تتساءلون ما سرّ حب طفلكم للأفلام الكرتونيّة؟ إليكم السبب!

‪ما رأيك ؟
من انوثة