هل صحيحٌ أن الاسم يؤثر على نفسية طفلكم؟

هل صحيح أن الاسم يؤثر على نفسية طفلكم؟

تعتبر تسمية الطفل واحدة من أصعب القرارات التي يتخذها الأهل. فالطفل سوف يقضي حياته بالاسم الذي قرر والداه أنه الأفضل له، وهذا ما يمكن أن يؤثر على صحته النفسية في بعض الأحيان.

 

تأثير الاسم على نفسية الطفل


يلعب الاسم دوراً مهماً في حياة الطفل، ويمكن أن يؤثر كثيراً على صحته النفسية وبالتالي على شخصيته. فالاسم، ووفقاً لطوله ومعناه ودلالته يمكن أن يكون له تأثير كبيراً على مستقبل الطفل وحتى على سلوكياته وطريقة تعامله مع المحيطين به. ويمكن أن يؤثر الإسم على شخصية الطفل على الشكل التالي:

 

- اسم أحد أفراد العائلة: يحمّل اسم أحد أفراد العائلة عبئاً كبيراً للطفل بحيث انه يمكن أن يشعر بالمسؤولية الكبيرة التي تنعكس على شخصيته سلباً. فهو، وبحال كان يحمل اسم جدّه أو والده أو أحد الأشخاص المقرّبين في عائلته، يمكن أن يشعر بأنه يجب أن يحقق ما حققوه ويحافظ بالتالي على الاسم الذي يحمله وألا يشوّه سمعة العائلة. فالشعور بالمسؤولية يكون كبيراً ويمكن أن يثقل كاهل الطفل، خصوصاً إذا استمرّ الأهل في تذكيره بأهمية الاسم الذي يحمله.

 

- الاسم القديم: إن الاسم القديم وغير المعاصر، يمكن أن يزرع نوعاً من الخجل وقلة الثقة بالنفس عند الطفل. فهذا الأمر يمكن أن يؤثر سلباً على شخصية الطفل ويمنعه من تحقيق أحلامه في الحياة والوصول إلى ما يرغب به. فالاسم القديم، وغير المقبول بين جيله المعاصر، يمكن أن يكبّل الطفل لا بل انه أحياناً قد يجعله يشعر بنوعٍ من الاكتئاب المزمن، بحيث انه يربط فشله في الحياة المهنية والشخصية بهذا الاسم، معتقداً انه لو كان مغايراً كان حظه أفضل.

 

- الاسم العصري: توصلت دراسة أجرتها جامعة نيويورك، إلى أن الأسماء السهلة في الهجاء والتي لا تتعدى الـ 5 حروف، جذبت أصحابها نحو مكانة اجتماعية عالية، حيث تم تفضيلهم عن الآخرين من أصحاب الأسماء الصعبة والقديمة، وهذا ما ساعدهم في تبوّء مناصب أعلى من غيرهم.

 

كيفية اختيار الأسماء


من المهم ان يحرص الأهل، طبعاً إذا أمكن، على اختيار الأسماء القصيرة والعصرية والتي يسهل لفظها والتي يمكن أن تؤثر إيجاباً على نفسية الطفل. كما ومن المهم أن يتمّ اختيار الأسماء ذات معنى، وأن يكون قابلاً لإخراج اسم دلع منه. فاسم الدلع يعزز من شعور الطفل بالحنان ولكن طبعاً يجب ان يبقى ضمن أفراد العائلة فقط منعاً لإحراجه أمام أصدقائه.

 

لقراءة المزيد عن تربية الأطفال إضغطوا على الرابط التالية: 

إذا كان طفلكِ دائم المشاغبة في المدرسة... لا تفوتي هذا الموضوع من صحتي!

تعرفي على ابرز طرق التربية الحديثة للاطفال

٥ قواعد لا غنى عنها في تربية الأطفال

 

‪ما رأيك ؟