4 سلوكيات خاطئة يقوم بها طفلك... لا تهمليها!

4 سلوكيات خاطئة يقوم بها طفلك... لا تهمليها!

تربية الطفل أمر صعب ودقيق في الوقت نفسه، فالأم تحتاج إلى وقت طويل وصبر لتعليم الطفل الالتزام، بناء العلاقات، وتأهيله للتواصل مع الآخرين. ولا شكّ أن هناك بعض الأمور التى لا يجب تجاهلها حتى لا يتمادى الطفل في ممارستها، وفي هذا المقال من صحتي سوف نعرض أهم السلوكيات الخاطئة التي يجب عدم التغاضي عنها بتاتاً.

 

مقاطعتك أثناء الحديث مع الآخرين

 

عادة ما يرغب الطفل في مقاطعة أمه اثناء حديثها مع الآخرين ويوجه لها الكلام. هذا التصرف يُعدّ من السلوكيات الخاطئة لأنه يجعل طفلك يتدخل في شؤون الآخرين ومحادثاتهم ظنًا منه أن ذلك أمر طبيعي وبديهي. كما أن طفلك سيعتبر نفسه محور إهتمام الجميع ليصطدم في ما بعد بالواقع المعاكس لذلك. بالتالي من الضروري تجنب الرّد عليه وعدم السماح له بمقاطعتك أثناء الحديث بل اجعليه ينتظر حتى تنتهي من الكلام.

 

اللعب بعنف

 

إذا لاحظت أن طفلك يلعب بعنف سواء لوحده أو مع غيره، فيجب أن تتدخلي فوراً حتى لا يترافق معه هذا السلوك في سنّ البلوغ، وينعكس عليه سلباً من الناحية النفسية والجسدية.

 

عدم الإستئذان قبل القيام ببعض الامور

 

إحرصي على وضع مجموعة قواعد بسيطة وإفرضي على طفلك إتباعها في المنزل، كأن تطلبي منه استئذانك قبل تناول الحلوى. واحرصي على تطبيق هذه القوانين وتحدّثي مع طفلك بصوت واضح وثابت في المنزل.

 

لا تهملي سلوك طفلك غير اللائق

 

الرد بفظاظة أو بالحركات المسيئة لا يجب أن تهمليه عند طفلك، فالطفل يتوق إلى تقليد الكبار سواء في الشارع أو المنزل، وقد تميلين إلى تجاهل هذا السلوك عند الأطفال الأصغر سنًا بإعتبارك انه ستنتهي مع الوقت. أنتِ مخطئة لأنك ستتفاجئين بتطور هذا السلوك وملازمته في مراحل نموه.

 

اقرأوا المزيد عن سلوكيات الأطفال على هذه الروابط:

 

لتعديل سلوك الطفل اليكم هذه الطرق

كيف يمكن تحسين سلوك الطفل السيء؟

قواعد تربوية أثبتت نجاحها لتعديل سلوك الطفل... اكتشفوها الآن!

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا