كيف تفهمون نفسية طفلكم أكثر؟

كيف تفهمون نفسية طفلكم أكثر؟

إن إحدى أهم الامور التي يجب أن يولي لها الأهل إهتماماً خاصاً هي نفسية الطفل. ما يجب عليكم فعله هو معرفة الأشياء البسيطة التي يطلعكم عنها طفلكم، أي ما يحب أو يكره، وما الذي يجعله يضحك أو يبكي، وما الذي يسعده او يسبب له الحزن.

 

كيفية فهم نفسية الطفل


الملاحظة والمراقبة

واحدة من أبسط الطرق وأكثرها فعالية لفهم نفسية الطفل هي الملاحظة والمراقبة. أظهروا الاهتمام بما يفعله طفلكم أو يقوله. راقبوا تصرفاته وتعبيراته ومزاجه عندما يأكل وينام ويلعب. ضعوا في اعتباركم أن طفلكم فريد من نوعه وقد يكون لديه شخصية بارزة، حتى أثناء نموه. لذا تجنبوا مقارنته بأطفال آخرين، لأن ذلك لا يزيد فقط الضغط عليكم، ولكن أيضاً يجعل الطفل يشعر بالنقص.

 

قضاء بعض الوقت معه

لا شكّ ان ظروف الحياة اليومية تشغل الأهل عن التواجد بشكلٍ كبير مع أطفالهم. من هنا، وإذا كنتم منشغلون جداً عن طفلكم، فلا بدّ أنه حان وقت التغيير. فمن أجل فهم نفسية طفلكم، فأنتم بحاجة إلى تخصيص الوقت له. الوقت الذي تقضونه مع طفلكم على طاولة العشاء أو عندما تقومون بإيصاله إلى المدرسة والعودة لا يكفي. قد تضطرون إلى تكريس وقتاً للحديث واللعب معه، وقضاء ساعات نوعية تتيح لكم نفسيتهم بشكلٍ أكبر.

تتيح لكم المحادثات مع طفلكم معرفة ما يحدث في حياته في المدرسة والمنزل، وما هي أنواع الموسيقى أو البرامج التلفزيونية المفضلة عنده، وما الذي يجعله يثير حماسته.

 

الاطفال يعبّرون بطرق مختلفة

يمكن للطفل التعبير عن نفسه بأكثر من طريقة. إلى جانب الحديث، يعبّر الطفل عن مشاعرهم من خلال الأنشطة. إذا أحب طفلكم الرسم أو الكتابة، شجعوه على القيام بذلك مرات أكثر. كما ويجب أن تحفزوه على حضور دروساً في الفن أو الرسم ومساعدته على التعبير عن نفسه بشكل أفضل. في الحقيقة يمكن ان تفهموا نفسية طفلكم من خلال رسوماته، طريقة تصرفاته، أنواع الأفلام التي يحبّ مشاهدتها وغيرها من الأمور.

 

لقراءة المزيد حول الصحة النفسية للأطفال اضغطوا على الروابط التالية:

إذا كان طفلكِ دائم المشاغبة في المدرسة... لا تفوتي هذا الموضوع من صحتي!

تعرفي على ابرز طرق التربية الحديثة للاطفال

٥ قواعد لا غنى عنها في تربية الأطفال

 

‪ما رأيك ؟