كيف يمكن أن يؤثرصيام رمضان على المرضى النفسيين؟

كيف يمكن أن يؤثرصيام رمضان على المرضى النفسيين؟

للصوم خلال شهر رمضان المبارك بعض التأثيرات والتغيرات الفيزيولوجية على الصائم، حيث مدة الصوم التي تبلغ 16 ساعة تسبب قلة التركيز وقلة النوم واضطرابات أخرى، فاذا الشخص السليم يتأثر في بعض الأحيان، ماذا عن الأشخاص المصابين بأمراض وخاصةً النفسية منها؟ فهل للصيام تأثير سلبي على المريض النفسي؟ تابعوا هذا الموضوع من موقع صحتي للحصول على الإجابات.

قد تتحدد إمكانية صوم المريض النفسي، استناداً لحالته المشخصة من قبل الطبيب وحسب حدتها، وإذ كان يتناول الأدوية أو لا. وهذا يعني أن الصيام ليس ممنوعاً على جميع المرضى النفسيين بل على البعض منهم.


كيف يؤثر الصيام على المرضى النفسيين بشكل عام؟

أثناء الشهر الفضيل، تتغير الساعة البيولوجية والنظام اليومي الغذائي وغيره، وقد تؤثر جميع هذه التغيرات سلبياً على المريض النفسي، فيصبح معرض لتفاقم الأعراض كالهوس مثلاً. فتغير الروتين لدى بعض المرضى النفسيين يعرضهم للقلق وعدم الارتياح مما يجعل الأعراض أكثر شدة عليهم.


كيف يؤثر الصيام على المرضى النفسيين الذين يتناولون الدواء؟

-ان عدم شرب المياه لفترة 16 ساعة متتالية قد يؤدي للجفاف وذلك يغير نسبة تركيز الدواء في الجسم.

- تغير أوقات القهوة والكافيين بشكل عام، قد يؤثر أيضاً على نسبة تركيز الدواء في الجسم.

-العجز عن أخذ الأدوية في وقتها المناسب بسبب الصوم.

-في الصوم، تتغير درجة حامضية المعدة الأمر الذي يؤدي الى تغير معدل امتصاص الأدوية.

 

نصائح للمرضى النفسيين أثناء رمضان

على المريض اتخاذ قرار الصوم أثناء رمضان باستشارة طبيبه النفسي.

- اذا سُمح له بالصوم، وقد شعر ببعض الأعراض أثناء الشهر الفضيل، من الضروري زيارة الطبيب.

- شرب الكثير من السوائل أثناء وبعد الإفطار.

- عدم التوقف عن تناول الادوية الموصوفة له.

 

اطرحوا اسئلتكم حول الأعراض التي تلاحظونها او الأمراض التي تعانون منها على أخصائيين عبر استشارة أونلاين من خلال الدخول الى www.sohatidoc.com  وحجز الموعد المناسب لكم مع الطبيب الذي تختارونه.


لقراءة المزيد عن الأمراض النفسية اضغطوا على الروابط التالية:

المرضى ورمضان... كيف ينظّموا صومهم؟

ما هو الفرق بين مرض الفصام وانفصام الشخصية؟

أكثر 6 تصرّفات مزعجة ممكن أن يقوم بها مريض الوسواس القهري

‪ما رأيك ؟