ما هي الأمراض النفسية المسببة للمشاكل الجسدية؟

ما هي الأمراض النفسية المسبّبة للمشاكل الجسدية؟

من المعروف أن المشاكل الجسدية هي إحدى أهم وأبرز أعراض الأمراض النفسية، والتي يمكن أن تكون بسيطة وتتطوّر لتصبح خطيرة في بعض الأوقات. من هنا، وللاطلاع على مسببات المشاكل الجسدية، لا بدّ ان تتابعوا القراءة.

 

المسببات النفسية للمشاكل الجسدية


الاكتئاب

يمكن للاكتئاب أي الشعور الكبير بالحزن، ان يكون من بين أن هم مسببات المشاكل الجسدية. فالاكتئاب يمكن أن يسبب مع الوقت أمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم ودقات القلب غير الطبيعية والنوبات القلبية والسكتة الدماغية. فالدماغ عند الشعور بالإكتئاب يفرز كمية كبيرة من هرمون الكورتيزول الذي من شأنه أن يؤثر سلباً على تدفق الدم بشكلٍ طبيعيّ في الأوعية الدموية ويؤدي بالتالي إلى تلك المشاكل الجسدية.

 

التوتر والقلق

في الواقع، إن التوتر والقلق هما من بين أهم المسببات النفسية التي يمكن أن تؤثر سلباً على الصحة الجسدية. فالتوتر والقلق هما من المشاكل النفسية المرتبطة بشكلٍ خاص بمشاكل الجلد والشعر، مثل حب الشباب والصدفية والأكزيما وفقدان الشعر بشكل دائم. كما وأن للقلق والتوتر دوراً بارزاً في التسبب بمشاكل الجهاز الهضمي، مثل ارتجاع المريء، التهاب المعدة، التهاب القولون التقرحي، والقولون العصبي. وهذا أيضاً يعود بسبب إفراز الدماغ لهرمونات التوتر والإجهاد، والتي تلعب دوراً في التأثير سلباً على الصحة البدنية.

 

اضطراب الوسواس القهري

اضطراب الوسواس القهري يتميز بالأفكار غير المرغوب فيها او الهواجس التي يتم التقليل من حدتها من خلال أفعال متكررة. إلّا ان اضطراب الوسواس القهري هو من بين الأمراض النفسية التي تسبب اضطرابات في الأكل علماً انها إحدى مظاهر ضبط النفس الأكثر شيوعاً. وبالتالي يمكن لهذه الاضطرابات ان تزيد من الوزن أو تؤدي إلى فقدانه بشكلٍ كبيرٍ جداً.

 

طرق علاج المشاكل النفسية


العلاج النفسي

في الحقيقة إن العلاج الإدراكي السلوكي يمكن ان يساعد كثيراً في علاج أنواع عديدة ومختلفة ن المشاكل النفسية. فهذا العلاج يرتكز على تحديد الأسباب وتعليم المريض طرق التعامل معها.

 

الأنشطة الرياضية

يمكن أن تساعد الأنشطة الرياضية، بالإضافة إلى تمارين التأمل واليوغا في الحدّ من اعراض المشاكل النفسية ومن تأثيراتها على الصحة البدنية. من هنا، على كلّ من يعاني من مشاكل نفسية أن يمارس الرياضة لمدة لا تقلّ عن 30 دقيقة في اليوم، ما يعزز من إفراز الدماغ لهرمونات السعادة ويمنع بالتالي هرمون التوتر المعروف بالكورتيزول.

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية إضغطوا على الروابط التالية: 

للتمتع بصحة نفسية إيجابية... إليكم 4 خطوات لا تهملوها أبداً!


هذا هو الفرق بين الصحة النفسية والمرض النفسي!


هذا ما يجب أن تعرفوه عن العلاج بالقراءة وفوائده على الصحة النفسية!

‪ما رأيك ؟