تنبه الى هذه الاعراض التي تشير الى التهاب المثانة لديك!

تنبه الى هذه الاعراض التي تشير الى التهاب المثانة لديك!

غالباً ما يحدث التهاب المثانة بسبب عدوى بكتيريّة ويسمّى ذلك بعدوى المسالك البوليّة؛ حيث يمكن أن تكون عدوى المثانة مؤلمةً ومزعجةّ ويمكن أن تصبح مشكلةً صحّية خطيرة في حال انتشرت العدوى ووصلت إلى الكليتين.


ورغم أنّ التهاب المثانة يُعتبر أكثر شيوعاً في صفوف النّساء إلا أنّه يمكن أن يصيب الرّجال أيضاً، حيث نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي أبرز العلامات التي قد تدلّ على إصابة الرّجل بالتهاب المثانة بالإضافة إلى الأسباب الشائعة لحدوث الإصابة.

 

أسباب التهاب المثانة عند الرجال

 

من الممكن أن أن تزداد فرص الإصابة بالتهاب المثانة عند الرّجال في الحالات الآتية:

 

- المعاناة من مشكلةٍ في البروستات؛ مثل التهاب البروستات أو تضخّم البروستات الحميد.

- وجود مشكلةٍ في المثانة؛ مثل انسداد المسالك البوليّة النّاجم عن وجود ورمٍ على سبيل المثال.

- حصى الكلى أو حصى المثانة.

- المعاناة من تشوّهات المسالك البوليّة؛ مثل تضيق الإحليل.

- الإصابة بحالاتٍ تسبّب ضعف جهاز المناعة في الجسم؛ مثل فيروس نقص المناعة البشريّة أو مرض السّكري.

- الخضوع لإجراءٍ حديثٍ في المسالك البوليّة يتطلّب استعمال بعض الأدوات؛ مثل إدخال أنبوبٍ لتصريف المثانة أي قسطرة أو كاميرا صغيرة لفحص المثانة والإحليل في ما يُعرف بتنظير المثانة.

- حبس البول لفتراتٍ طويلة من الوقت يُعتبر السّبب الأكثر شيوعاً للإصابة بالتهاب المثانة عند كلّ من الرّجال والنّساء.

 

ما هي الأعراض؟

 

عادةً ما يعاني الرّجال في حال الإصابة بالتهاب المثانة من عددٍ من العلامات والأعراض، ومن أهمّ هذه الأعراض نذكر الآتي:

 

- ملاحظة ازدياد عدد مرّات التبوّل في ما يُعرف أيضاً بكثرة التبوّل.

- الشّعور بحاجةٍ قويّةٍ ومستمرّة إلى التبوّل.

- الشّعور بالحرقة أو النخز أثناء عمليّة التبوّل أو بعدها مباشرةً، وتُعرف هذه الحالة بعسر التبوّل.

- تغيّر رائحة البول وشكله، وأحياناً ظهور دم في البول.

- ارتفاع درجة حرارة الجسم.

 

في حال المعاناة من أيّ أعراضٍ قد تدلّ على الإصابة بالتهاب المثانة، لا بدّ من مراجعة الطّبيب واستشارته بشأن العلاج المناسب؛ إذ يعتمد علاج التهاب المثانة على السّبب لكنّه عادةً ما يشتمل على المضادات الحيويّة في الحالات الشائعة.

 

وسّعوا معلوماتكم حول التهاب المثانة عبر موقع صحتي:


‪ما رأيك ؟
من انوثة