6 أسباب شائعة لتغيّر لون العضو الذكري!

6 أسباب شائعة لتغيّر لون العضو الذكري!

يتغيّر لون العضو الذكري في بعض الأحيان ممّا قد يسبّب القلق للرّجل، خشية من احتمال أن يكون هذا الأمر مؤشّراً للإصابة بمشكلة ما أو المعاناة من أزمة صحية كامنة غير مشخّصة.


نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي أبرز الأسباب التي تؤدّي إلى تغيّر لون العضو الذكري، والتي يدعو بعضها للقلق في حال تجاهل الحالة وعدم تداركها سريعاً.

1
الأمراض المنقولة جنسياً

الأمراض المنقولة جنسياً

إذا كان تغيّر لون العضو الذكري بشكلٍ جزئي أو كامل، إلى الأرجواني، مصاحباً لبعض الأعراض مثل الحمى والحكّة والألم والإعياء، فقد يعود السبب إلى الإصابة ببعض الأمراض المنقولة جنسياً مثل الزهري أو الهربس التناسلي.

2
الكدمات والضربات

الكدمات والضربات

عند تمزّق الأوعية الدمويّة الصغيرة في العضو الذكري وتسرّب الدم تحت الجلد وتجمّعه، يتغيّر لون العضو ويتحوّل إلى الأرجواني. ويمكن أن يحصل ذلك بسبب تعرّض العضو الذكري إلى الكدمات أو الضربات نتيجة ممارسة العادة السرية أو العنف في العلاقة الجنسيّة أو قد يعود الأمر إلى حادثٍ عرضيّ.

3
البقع الدمويّة

البقع الدمويّة

يكون لون العضو الذكري عرضة للتغيّر بسبب ظهور بقع دمويّة تميل إلى اللون الأرجواني أو الأحمر، مع الإشارة إلى أنّ لا علاقة للكدمات في هذه الحالة بتغيّر لون الجلد على العضو. أمّا الأسباب التي قد ترجع إليها الحالة فهي تخثر أو نزيف العضو، الأثار الجانبيّة لبعض الأدوية، أو التهاب الأوعية الدمويّة.

4
الحزاز المتصلب

الحزاز المتصلب

هذه الحالة عادةً ما تكون شائعة عند الرجال الذين لا يجرون عمليّة الختان. ويسبّب هذا الإضطراب الجلدي ظهور بقع بيضاء قد تتطوّر ويتغيّر لونها إلى الأرجواني، ويُفضّل استشارة الطّبيب لتشخيص الحالة ووصف العلاج المناسب.

5
الحساسية

الحساسية

تسبّب الحساسية في حال أصابت العضو الذكري، تغيّراً في لونه نتيجة الطفح الجلدي الأرجواني أو الأحمر الذي يظهر على العضو وفي محيطه. كما يمكن أن يتطوّر الطفح الجلدي إلى تقشّر الجلد وظهور القروح. ويُنصح بعدم إهمال الحالة والتوجّه إلى الطبيب لوصف الأدوية المناسبة للعلاج.

6
الإثارة

الإثارة

من الممكن أن يتغيّر لون العضو الذكري بسبب الإثارة، وهذا السبب لا يدعو للقلق لأنّه نتيجة طبيعيّة لتدفّق الدم الزائد إلى العضو ممّا يؤدّي إلى الإنتصاب والمساعدة على إتمام العلاقة الحميمة. ولكن إذا تحوّل اللون إلى الأرجواني الأقرب للبنفسجي، يُنصح بمراجعة الطبيب فوراً.

لمزيد من المعلومات والحقائق عن العضو الذكري عند الرجل إليكم الروابط التالية: 

 

كيف يتغيّر العضو الذكري مع التقدّم بالعمر؟

5 أسئلة شائعة عن العضو الذكري...

أمراض وعادات تسبّب حساسية جلد العضو الذكري

‪ما رأيك ؟
من انوثة