كلّ ما يجب ان تعرفيه عن حبوب منع الحمل المركّبة

كلّ ما يجب ان تعرفيه عن حبوب منع الحمل المركّبة

حبوب منع الحمل المركبة أي Combined Oral Contraceptive Pills (COCP) هي إحدى وسائل منع الحمل الأكثر استعمالاً حول العالم، ظهرت للمرة الأولى في الولايات المتحدة الأميركية عام 1960، واليوم تستعملها أكثر من 100 مليون امرأة حول العالم كوسيلة ناجعة لتحديد النسل. فكيف تعمل هذه الحبوب، وما الذي يجعلها بهذا الإنتشار؟

 

توصيف

 

تأتي هذه الحبوب على شكل كبسولات تجمع بين هرمونيّ الأستروجين والبروجسترون، وتكون عادة موضوعة في عبوات مقسّمة على عدد الأيام التي يجب أن تتناولها المرأة فيها خلال الدورة الشهرية.

 

كيف تعمل؟

 

تقوم مهمة هذه الحبوب على منع التبويض بشكل مؤقت، كما ومن جهة ثانية تعمل على زيادة سماكة المادة المخاطية التي يفرزها عنق الرحم لجعل عملية عبور الحيوانات المنوية من خلاله صعبة، وأيضاً تقوم هذه الحبوب بجعل بطانة الرحم رقيقة مما يمنع البويضة الملقحة (إذا تم التلقيح) لا تستطيع الإنغراس في الجدار الرحمي.

 

طريقة استعمالها

 

يجب على المرأة أن تأخذ الحبة كل يوم في الموعد نفسه، وأن لا تتأخر عن ذلك. لأن التأخير (12 ساعة) عن أخذ الحبة يقلل من فاعليتها ويصبح هناك احتمال لحدوث الحمل.

 

فاعليتها

 

فاعلية هذه الحبوب تصل إلى 99% إذا تم استعمالها بالطريقة الصحيحة، لذلك فإنها من وسائل منع الحمل الأكثر انتشاراً.

 

تساعد أيضاً على تنظيم الدورة الشهرية والتقليل من أوجاعها، كما أنها تقلل من كمية الدم المفقود خلال الحيض مما يساعد على علاج فقر الدم. وتستطيع المرأة استعادة خصوبتها مباشرة بعد التوقّف عن استعمال هذه الحبوب، إذاً فهي لا تؤثر على القدرة الانجابية.

 

الأعراض الجانبية وموانع الإستعمال

 

غالباً لا يكون هناك أي أعراض جانبية، ولكن في بعض الحالات القليلة ممكن أن تشعر المرأة بالغثيان أو الصداع الخفيف أو الألم الخفيف عند لمس الثدي، ولكن هذه الأعراض لا تلبث أن تختفي بعد أيام من بدء استعمال الحبوب.

 

ولكن يمنع الأطباء تناول حبوب منع الحمل المركبة عن النساء اللواتي يعانين من ارتفاع ضغط الدم، السكري، مشاكل في القلب والشرايين، الصداع النصفي، إلتهاب الكبد، سرطان الثدي، النساء اللواتي عانين من قبل من تجلط الدم، السمنة الزائدة، والنساء المدخنات.

 

المزيد عن حبوب منع الحمل في هذه الروابط:

 

متى تصبحين حاملاً بعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل؟

في هذه الحالات امتنعي عن تناول حبوب منع الحمل!

حبوب منع الحمل... خطر يهدد حياة المرأة الجنسية!

‪ما رأيك ؟
من انوثة