هل يمكن أن يؤثر التعب سلباً على فرص الحمل؟

هل يمكن أن يؤثر التعب سلباً على فرص الحمل؟

عندما يحاول الازواج الانجاب، يمكن ان تتعثر فرصهم في تحقيق هذا الامر بالعديد من المشاكل او العوائق الجسدية والنفسية. فإلى جانب الاسباب الجسدية التي من الممكن ان تؤثر على الخصوبة وامكانية الحمل، تلعب أيضاً بعض الاضطرابات والمشاكل النفسية دورها في تأخير الحمل. ولكن، بين كلّ هذه العوامل، هل من الممكن ان يؤثر التعب ايضاً على تحقيق حلم الحمل والانجاب؟

 

هل التعب يؤخر الحمل؟

- يرتبط التعب ارتباطاً وثيقاً بمشكلات النوم، ومثلما يحدث عندما لا تحصلون على قسط كافٍ من النوم، تبدأ الوظيفة الهرمونية في الانخفاض. فالكورتيزول هو هرمون تفرزه الغدد الكظرية عندما يكون جسمك تحت الضغط. إنه ما يسبب استجابة "القتال أو الهروب" ، والتي تبدأ عندما يشعر جسمك بالتهديد. يعدّ هذا أمراً ضرورياً في حالات الطوارئ، ولكن العديد من الاشخاص من استجابة "القتال أو الهروب" على أساس يومي استجابةً لضغوط العمل والمنزل.

عندما تعانين من التعب الفسي او الجسدي، ترتفع مستويات الكورتيزول باستمرار - أحياناً إلى الحد الذي تصبح فيه قدرة جسمك على الحفاظ على هذه المستويات مكبوتة. في هذه الحالات ، يحدث إرهاق الغدة الكظرية ويمكن أن ينتج عنها إجهاد شديد.

- من هنا، ومن أجل إنتاج الكورتيزول، يحتاج جسمك إلى هرمون البروجسترون، والذي يستخدم عادةً لدعم بطانة الرحم الصحية، والمساعدة في زرع الجنين  والمساعدة في الحفاظ على الحمل. وعندما يتم تحويل الكثير من البروجسترون لإنتاج الكورتيزول أثناء الإجهاد، لا يتبقى كمسة كافية لدعم الخصوبة.

- فالغدد الكظرية (مصدر الكورتيزول) مسؤولة أيضاً عن إنتاج الهرمونات الجنسية مثل DHEA والتستوستيرون والإستروجين. يمكن أن تتأثر جميع هذه الهرمونات بسبب إجهاد الغدة الكظرية، مما يؤدي إلى تغيرات في الدورة الشهرية، والرغبة الجنسية والوظيفة الجنسية لدى كل من الرجال والنساء.

 

بعض النصائح

النوم

 النوم عنصر مهم للغاية في إدارة التعب. من هنا، احرصي ان تحصلي على قسطٍ وافر من النوم اي لمدة 8 ساعات على الاقل في الليل. فهذا الامر يضمن لكِ التخلص من التعب وتعزيز مزاجك. أيضاً، لا تتناولي الاطعمة الغنية بالكافيين قبل النوم، اشربي كوباً من الشاي العشبي المساعد على استرخاء الاعصاب كالبابونج والنعناع.

 

نظام غذائي صحي

ان الحصول على النوع الصحيح من التغذية أمر بالغ الأهمية للشعور بالحيوية طوال اليوم. فمن المهم ان تتجنبي الاطعمة الغنية بالدهون المشبعة وان تركزي على تناول البروتينات والالياف الغذائية. فالحفاظ على وزنٍ صحي مهم ايضاً لتحسين الخصوبة.

 

الانشطة

ان الانشطة، الرياضية او حتى الترفيهية، يمكن ان تساعد ايضاً على تزويد الجسم والدماغ بالطاقة والحيوية. من هنا، ولتحسين مزاجك واستعادة نشاطكِ حاولي ان تمارسي النشاط الرياضي الذي تحبين، او ان تمارسي نشاطاً آخر مثل الرسم، القراءة، الرقص او الرسم... كما ويجب ان تحاولي تشتيت انتباهك عن مسببات التوتر والتعب.

 

لقراءة المزيد عن الخصوبة اضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟
من انوثة