هل يمكن الانقطاع عن حبوب منع الحمل من وقت الى آخر

هل يمكن الانقطاع عن حبوب منع الحمل من وقت الى آخر؟

تستعين الكثير من النساء بحبوب منع الحمل للوقاية من حدوث حمل غير مرغوب فيه، وذلك لتأخير الحمل التالي بعد ولادة طفل جديد، أو في محاولة لتحديد النسل لعدة أسباب ممكن أن تكون عائلية أو اجتماعية أو مادية أو غير ذلك. تُعتبَر هذه الأقراص من الأنواع الأكثر فاعلية بين وسائل منع الحمل، ولكن تناولها يجب أن يكون منتظماً للحصول على النتيجة المرجوة. فهل يمكن الإنقطاع عن تناولها بين الحين والآخر أو أخذ استراحة منها؟

طريقة تناول حبوب منع الحمل

إن عبوات حبوب منع الحمل هي على أنواع، منها ما تحتوي 21 حبة، وتكون هذه الحبات جميعها ناشطة أي أنها تحتوي على هرمونات الأستروجين والبروجسترون، تبدأ المرأة بأخذها في اليوم الخامس من الحيض أي اليوم الخامس من الدورة الشهرية، وتستمر حتى اليوم السادس والعشرين من الدورة، وبعد ذلك تتوقف عن أخذها لمدة سبعة أيام يحصل خلالها الحيض، لتبدأ بالعلبة الجديدة في اليوم الخامس من الحيض الجديد.

أما العالبة التي تحتوي 28 قرصاً، فتبدأ المرأة بأخذها في اليوم الخامس من الحيص في المرة الأولى ولكنها لا تتوقف عن أخذها لأنها ترافقها كل أيام الدورة الشهرية، وهي تحتوي على 21 حبة ناشطة و7 حبات لا تحتوي هرمونات، ويمكن في بعض الأنواع أن تحتوي بعض المكملات مثل الحديد، ولكنها تكون موجودة حتى تبقى المرأة متعوّدة على أخذ الحبة يومياً دون أن تنسى.

وتجدر الإشارة هنا إلى أهمية الإلتزام بتوقيت محدد لأخذ الحبة يومياً، وفي حال نسيت المرأة تناولها عليها بأخذها فور تذكرها، وأن تتابع أخذها في التوقيت المحدد في اليوم التالي.

هل يمكن التوقّف عن أخذ الأقراص لفترة؟

في الحقيقة، إذا أرادت المرأة الحماية من الحمل، عليها الإلتزام بأخذ أقراص منع الحمل بشكل مستمر من دون توقّف وبالطريقة التي أشرنا إليها سابقاً.

إذا أرادت التوقّف عن أخذ هذه الأقراص، ولم ترد الإنجاب في هذه الفترة، عليها أن تستعين بإحدى الوسائل الأخرى لمنع الحمل مثل اللولب أو حقن منع الحمل أو غيرها، أو أن تمتنع عن ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجها خاصة في أيام التبويض. وذلك لأن المرأة ومع توقّفها عن تناول حبوب منع الحمل تصبح معرضة لحصول الحمل ابتداءً من الدورة الشهرية التالية، علماُ أنها لن تصبح منتظمة تماماً قبل مرور الدورة الشهرية الأولى بعد التوقّف عن تناول الأقراص.

لذلك إذا أرادت المرأة التوقّف عن أخذ حبوب منع الحمل والانتقال إلى وسيلة أخرى، من الضروري أن تستشير الطبيب الذي من شأنه أن يرشدها إلى الطريقة الصحيحة.

 إقرئي حول لولب منع الحمل في ما يلي:

ماذا تعرفين عن الحمل على اللولب؟

5 حقائق هامّة يجب معرفتها عن اللولب لمنع الحمل

اللولب لن يعيق أبداً حياتكِ الحميمة!

 

‪ما رأيك ؟