5 أفكار خاطئة عن واقي الشمس... لا تصدّقوها أبداً!

5 أفكار خاطئة عن واقي الشمس... لا تصدّقوها أبداً!

هذا المقال برعاية Eau Thermale Avène

 

واقي الشمس من أهم المستحضرات التي تستخدمونها في يومياتكم، وله الدور الأكبر في حماية بشرتكم من أكثر العوامل الطبيعية التي تؤثر سلباً عليها: الأشعة ما فوق البنفسجية. لكن لكي يكون فعّالاً، من المهمّ أن تختاروه بالشكل الصحيح وتحسنوا ٳستعماله. لذلك نضيء في هذا الموضوع من موقع صحّتي على 5 أفكار شائعة ولكن خاطئة عن واقي الشمس وٳلا لن تحقّقوا أفضل ٳستفادة منه.

 

  1. 1- يجب تطبيق واقي الشمس عند التعرّض المباشر لها: هذه الفكرة شائعة جداً، والكثير من الأشخاص يطبّقون الواقي مثلاً لحظة الوصول الى الشاطئ وبدء التعرّض لأشعة الشمس، ولكن هذا خطأ. فالبشرة تحتاج الى بعض الوقت، أقلّه 20 دقيقة، لكي تمتصّ كافة العناصر والمكوّنات النشطة التي تعمل على مقاومة آثار الأشعة ما فوق البنفسجية. كما نلفت ٳنتباهكم الى أنّ هذه الأشعة تمرّ عبر الغيوم، لذا اذا كان الجوّ غائماً لا تتخلّوا عن واقي الشمس عند خروجكم من المنزل، فذلك أيضاً من العادات الخاطئة.

 

  1. 2- واقي الشمس يحمي من كلّ أنواع الأشعة: كثيراً ما يكون اختيار واقي الشمس عشوائياً، دون التدقيق في بعض التفاصيل المهمّة فيه. فحين نتحدّث عن الأشعة ما فوق البنفسجية، من المهمّ أن نفرّق بين تلك المتوسطة المدى (UVB) والطويلة المدى (UVA). فمعظم أنواع واقي الشمس توفّر الحماية من النوع الأول للأشعة أي المتوسطة  (UVB) التي تسبّب حروق الجلد الشائعة والسطحية، لكن لا تستطيع الحماية من الأشعة الطويلة(UVA)  التي تسرّع شيخوخة البشرة وتزيد من امكانية الاصابة بسرطان الجلد. لذا حين تريدون شراء واقي الشمس، احرصوا على أن يوفّر الحماية ضدّ طيف واسع من الأشعة (Broad-Spectrum).

 

  1. 3- يمكن ٳختيار واقي الشمس بأي درجة حماية (SPF): بالطبع لا، ومن الضروري أن تعرفوا ماذا تعني هذه الدرجة والى ماذا ترمز. فعندما تقرأون على مستحضر وقاية معيّن أنّ درجة الحماية فيه 15 مثلاً، ذلك يعني أنّه اذا كان الجلد المكشوف وغير المحمي يحتاج ل10 دقائق تحت أشعة الشمس قبل أن يبدأ بالٳحمرار والٳحتراق، فعند استخدام هذا الكريم ستمرّ 150 دقيقة قبل بدء الاحمرار - أي 15 ضعف الزمن الأصلي. لذا في حال كنتم تقضون يوماً كاملاً على الشاطئ (حوالي 8 ساعات)، تحتاجون الى واقٍ بدرجة حماية 50+ وليس أقلّ من ذلك لكي تكون بشرتكم محمية طيلة الوقت.

  2.  

كما نلفت ٳنتباهكم الى أنّ الواقي بدرجة SPF 15 يمنع 93% من أشعة الشمس ما فوق البنفسجية المتوسطة المدى (UVB) من اختراق سطح البشرة. وكلّما ٳرتفعت الدرجة زادت النسبة، وصولاً الى SPF 50+ حيث يمنع الواقي 98% من الأشعة. لكن أي واقي شمس يأتي بدرجة حماية أكثر من 50 لا يقدّم أي فائدة اضافية، فسواء كانت الدرجة 60 أو 100 الحماية هي نفسها كما درجة 50.

 

  1. 4- البشرة السمراء لا تحتاج لواقي الشمس: فكرة شائعة جداً ونرى الكثيرين يرتادون الشاطئ دون أن يطبّقوا أي واقي، لأنّ بشرتهم داكنة، لكن ذلك خاطئ تماماً. فصحيح أنّ بشرتهم أكثر مقاومة لحروق أشعة الشمس فوق البنفسجية، لكن ذلك لا يعني أبداً أنّها لا تتضرّر بفعل تلك الأشعة. فذوي البشرة السمراء تماماً كما غيرهم معرّضين للٳصابة بسرطان الجلد الناتج عن التعرّض المفرط لهذه الأشعة دون حماية.

 

  1. 5- الواقي الشمسي يمكن أن يسبّب تهيّج البشرة الحسّاسة: هذه الفكرة أيضاً خاطئة، فالكثير من الأشخاص ذوي البشرة الحسّاسة يتجنّبون تطبيق الواقي خوفاً من أن يسبّب لهم الٳحمرار أو التهيّج. الا أنّ الموضوع يرتبط بتركيبة الواقي، فٳذا كانت البشرة حسّاسة من الضروري الٳبتعاد عن أي مستحضر يحتوي على العطور الصناعية والكيماويات الضارة التي تعتبر المسبّب الرئيسي للتهيّج. أمّا ٳذا كان الواقي لا يسبّب الحساسية (Hypoallergenic) وذات تركيبة لطيفة على البشرة الحسّاسة، يمكن ٳستخدامه دون أي قلق.

 

بعد أن كشفنا لكم عن الأفكار الخاطئة التي يجب ألا تصدّقوها، قد تتساءلون: أين يمكن أن نجد هذا الواقي الذي يكون ذات درجة حماية عالية، والقادر على مقاومة طيف واسع من الأشعة ما فوق البنفسجية، بالٳضافة الى كونه مناسباً للبشرة الحسّاسة؟ من المستحضرات التي أثبتت عبر السنوات فعاليتها العالية في هذا المجال، واقي SPF 50+ من Eau Thermale Avène الذي تمّ تطويره ليكون متكاملاً ويوفّر الحماية حتّى في أقسى الظروف المناخية. ويمكن أن تختاروه ككريم في حال كانت بشرتكم جافة أو كمستحلب اذا كانت بشرتكم عادية، مختلطة أو دهنية.

 

فمع هذا الواقي، ستستمتعون باجواء الصيف دون قلق!

‪ما رأيك ؟
من انوثة