في الولادة الطبيعيّة... أيّ حالاتٍ تتطلّب الخياطة؟

في الولادة الطبيعيّة... أيّ حالاتٍ تتطلّب الخياطة؟

يُمكن ان تحصل الولادة الطبيعيّة من دون الخضوع لأيّ جراحة على غرار العمليّة القيصريّة، إلا أنّ بعض الولادات حتّى الطبيعيّة منها قد تحتاج إلى حصول فتحٍ جراحيّ من قِبل الطّبيب لتسهيل خروج الطّفل من المهبل.

نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي عن الحالات التي قد تستدعي إجراء جرحٍ وخياطته في ما بعد لإتمام الولادة الطبيعيّة.

 

أنواع الخياطة بعد الولادة الطبيعيّة

 

هناك نوعان للخياطة بعد الولادة الطبيعيّة، وهما:

- النّوع الأوّل: عبارةٌ عن خطّ من المُنتصف ثمّ يأخذ بالميل إلى الجانب، مُبتعداً عن فتحة الشّرج.

- النّوع الثاني: يتمتّع بمميّزاتٍ عدّة منها أنّ قلّة كمّية الدم المفقود وسهولة إجراء بالإضافة إلى سرعة التئام الجرح مُقارنة بالنّوع الأوّل.

 

سقوط واختفاء الخيوط

 

تختلف أنواع الخيوط التي قد يلجأ إليها الطّبيب بعد الولادة الطبيعيّة بحسب عمق الجرح ونوع الخيوط المُستخدَمة.

في الولادة الطبيعيّة، غالباً ما تتمّ خياطة جرح الولادة من الدّاخل إلى الخارج بحيث يجري استخدام نوعٍ من الخيوط القابلة للامتصاص والذّوبان مع التئام الجرح من دون الحاجة إلى إزالتها بعد الإستعمال.

أمّا أهمّية هذه الخيوط القابلة للذوبان والتحلّل، فتكمن في أنّها لا تُسبّب الحساسيّة للأمّ ولا التهاب الجرح كما أنّ الخياطة في هذه الحالة لا تنفتح بعد فترةٍ من استخدامها.

 

حالات تحتاج إلى الخياطة

 

قد تحتاج الأمّ إلى خياطة جرح الولادة الطبيعيّة في بعض الحالات، وهي التالية:

 

- كبر حجم الجنين:

إذا كان حجم الجنين كبيراً، فإنّ إجراء شقّ جراحي قد يُساعد من أجل إتمام عمليّة الولادة الطبيعيّة بسهولة، من دون مُضاعفاتٍ تُذكَر للأمّ أو للمولود.

 

- تجنّب حدوث شقوقٍ عشوائيّة:

قد يتمّ اللجوء إلى الخياطة بعد الولادة الطبيعيّة لتجنّب حدوث شقوقٍ عشوائيّة للجنين في أثناء الولادة.

 

- وضعيّة الجنين:

في بعض الحالات حيث يكون الجنين في وضعيّةٍ مُعيّنة كالمولود بالمقعدة أي رأسه لأعلى وحالة انحشار الكتف في الحوض، يلجأ الطبيب إلى الخياطة بعد الولادة الطبيعيّة لحاجته إلى مساحةٍ حتى يستطيع استخدام الملقط الجراحي أو آلة الشفط لاستخراج الطّفل.

 

- اضطرابات بمعدّل ضربات قلب الجنين:

في الحالات التي تكون فيها اضطرابات بمعدّل ضربات قلب الجنين، بحيث إنه لا يستطيع الصّمود أو تحمّل فتراتٍ طويلةٍ من الدّفع في أثناء الولادة الطبيعيّة.

 

- الولادة قبل الأوان:  

تُجرى خياطة الولادة الطبيعيّة حين يولد الطّفل قبل أوانه، كي لا يُضطرّ رأسه إلى الدفع.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ الخيوط المُستخدَمة في الولادة الطبيعيّة قد تُسبّب بعض الانزعاج للأمّ، لأنّها تكون من الأسفل وتُعيق عمليّات الحركة والجلوس.

 

إليكِ المزيد من صحتي عن الولادة الطبيعية:


‪ما رأيك ؟