هل تُنبئ آلام الدورة الشهريّة بالألم الذي سيحدث خلال الولادة؟

هل تُنبئ آلام الدورة الشهريّة بالألم الذي سيحدث خلال الولادة؟

يُشاع أنّ مستوى الألم الذي يطرأ على الجسم أثناء الدورة الشهريّة قد يدلّ على مستوى الألم الذي سوف يواجه الأمّ أثناء المرحلة الأولى من الولادة.

ما صحّة هذا الأمر؟ وما العلاقة بين آلام الدورة الشهريّة وألم الولادة؟ الجواب نكشفه في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

آلام الدورة الشهريّة

تتمثّل آلام الدورة الشهريّة في الشّعور بألمٍ في أسفل البطن قد يمتدّ إلى الظّهر أو أعلى الفخذين في بعض الأحيان، وتختلف حدّة الألم من شهرٍ إلى آخر ومن امرأةٍ إلى أخرى أيضاً. ولا تقتصر هذه الآلام على أيّام الدورة الشهريّة، ولكنّها تبدأ قبل نزول الدورة.

معظم النّساء يُعانينَ من آلام الدورة الشهريّة ولكنّ البعض منهنّ يشعر بانزعاجٍ بسيطٍ في حين أنّ البعض الآخر يشعر بآلامٍ حادةٍ في تلك الفترة.

 

المرحلة الأولى من الولادة وألم الدورة الشهريّة

تُعتبر آلام المرحلة الأولى من الولادة مُشابهةً إلى حدّ ما لآلام الدورة الشهريّة.

يكمن الإختلاف في أنّ آلام الدورة تستمرّ بنفس المستوى حتى تنتهي، لكنّ آلام الولادة تستمرّ في الزيادة وتُصبح أسوأ حتّى ولادة الطفل.

ويعود التّشابه بين الآلام في الحالتَين إلى أنّ ألم الدورة الشهريّة وآلام الولادة يحدثان للسّبب نفسه وهو انفتاح عنق الرّحم وحدوث التقلّصات في الرحم.

 

ماذا عن الألم الخفيف خلال الدورة؟

في حال الشعور بألمٍ خفيف خلال الدورة الشهريّة، فإنّ هذا الأمر قد يكون مؤشّراً إلى غياب المُعاناة من انقباضاتٍ قويّة في أولى مراحل المخاض للولادة. على عكس الحالات التي تكون فيها آلام الدورة الشهريّة حادةً حيث أنّ ذلك يُنبئ بانقباضاتٍ شديدةٍ في المرحلة الأولى من المخاض.

 

هل تقلّ آلام الدورة الشهريّة بعد الحمل والولادة؟

يختلف هذا الأمر من امرأةٍ إلى أخرى، ولكن من الطّبيعي أن تقلّ آلام الدورة الشهريّة بعد الحمل والولادة، بسبب اتّساع المهبل وعنق الرّحم بعد الولادة الطبيعيّة؛ فيقلّ عسر الطمث.

وفي حال استخدام اللولب كوسيلةٍ لمنع الحمل، قد تزيد الآلام قليلاً، وقد يزيد عدد أيّام الدورة الشهريّة بالإضافة إلى كمّية التدفّق.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ الولادة لا تتمّ إلا بعد انفتاح عنق الرحم 10 سم وليس 1 سم فقط. ويُذكر أنّ الآلام من أول 1 سم إلى 5 سم تكون مُشابهةً لآلام الدورة الشهريّة، وهي المرحلة الأولى من الولادة، فيما يُصبح الألم أقوى في المرحلة الثانية.

 

المزيد من المعلومات حول الدورة الشهريّة في ما يلي:


الدورة الشهرية بعد الولادة... هل تكون غزيرة؟

متى تتوقعين الدورة الشهرية الأولى بعد الولادة؟

كيف تتعاملين مع انقطاع الدورة الشهرية بعد الولادة؟

‪ما رأيك ؟