لا تهملي هذه الاعراض التي تدّل على إصابتكِ بإلتهابات المهبل!

لا تهملي هذه الاعراض التي تدّل على إصابتكِ بإلتهابات المهبل!

التهابات المهبل هي حالة تصيب المرأة وتؤدي الى الشعور بعدم الراحة عند الجلوس، إضافة الى ظهور رائحة مزعجة في المناطق الحساسة. وهذه المشكلة الصحيّة تحدث بشكل عام نتيجة تغيّر التوازن السليم للجراثيم داخل المَهْبل، أو نتيجة لعدوى خارجية أو إلتقاط اي نوع من البكتيريا في منطقة المهبل.

 

ما هي أسباب التهاب المهبل؟

 

تختلف الأسباب التي تؤدي الى حدوث إلتهابات في المهبل، ومن أكثرها شيوعاً:

- أي نوع من البكتيريا أو الفطريات أو الفيروسات

- إستخدام بعض المواد الكيميائية التي قد تسبب نوعاً من التحسس أو التهيج

 

كيف تكون أعراض إلتهابات المهبل؟

 

تختلف أعراض إلتهابات المهبل من حالة الى أخرى، إلا أن أبرز العلامات الشائعة تشمل:

- الحكة المهبلية لدرجة الهرش نتيجة تهيج المهبل

- ظهور إفرازات مهبلية غير طبيعية مع رائحة كريهة

- ألم أو حرقة أثناء التبول

- الشعور بألم أثناء العلاقة الحميمة

- النزيف المهبلي أو ملاحظة بقع من الدم خارج فترة الحيض

- آلام متقطعة أسفل البطن

- الشعور بعدم الراحة أثناء الجلوس

 

كيف يمكن الوقاية من إلتهابات المهبل؟

 

خطوات بسيطة قد تحمي من الإصابة بالتهابات المهبل، نذكر منها:

- المحافظة على نظافة المهبل وجفافه.

- الابتعاد عن مستحضرات النظافة المعطرة.

- الحدّ من ارتداء الملابس ذات الأقمشة الحابسة للعرق والحرارة لا سيما تلك المصنوعة من النايلون، أو الملابس الرياضية الحابسة للهواء.

- ارتداء الملابس الداخلية القطنية والسراويل الفضفاضة، وتجنب ارتداء ملابس داخلية ضيقة.

- الإكثار من تناول اللبن وإدراجه بصورة جائمة في نظامك الغذائي لأنه يساعد على الوقاية من التهابات المهبل.

- استعمال الواقي الجنسي خلال العلاقة الحميمة ما يعدّ من أفضل الطرق لمنع انتقال الالتهابات بين الشريكين.

- الحرص على تغيير الملابس الداخلية الخاصة يومياً وغسلها في الماء الساخن لقتل الجراثيم والبكتيريا.

- تجنب الشطف الزائد للمهبل، لا سيما من خلال إستخدام الصابون لغسل المنطقة التناسلية.

 

لمزيد من المعلومات عن إلتهابات المهبل تابعي هذه الروابط من صحتي:

 

تعرفي على أهم أسباب التهابات المهبل الفطرية لتجنب الإصابة بها!

لتفادي الإصابة بإلتهابات المهبل المزعجة... لا تفوتي هذا الموضوع من صحتي!

تعرفي على حالة التهاب المهبل البكتيري التي قد تصيبك في أي وقت وأي عمر!

‪ما رأيك ؟
من انوثة