3 نصائح للتعامل مع الرجل الجنسي... جربيها

3 نصائح للتعامل مع الرجل الجنسي... جربيها

هل يعاني زوجكِ من الإفراط في الرّغبة الجنسيّة ولا تعرفين كيف تتعاملين معه؟ اقرأي السّطور التّالية من هذا المقال من صحتي، وستتعرّفين أكثر على بعض الخطوات التي ستمكّنكِ من التّعامل معه بشكلٍ جيّد.

 

لا تقلقي ولا تتوتّري إذا كان زوجكِ مفرط الرّغبة الجنسيّة وقد تمرّ أيّام لا ترغبين فيها بممارسة العلاقة الحميمة. فهناك بعض الخطوات التي إن قمتِ بها حياله، ستتفاهمان أكثر ولن تكون هناك من مشكلةٍ بينكما؛ فالأهمّ هو الحوار بين كلّ ثنائي.

 

من أبرز النّصائح التي سنقدّمها لكِ للتّعامل مع زوجكِ إذا كان يعاني من هذه الحالة:

 

- المداعبة:

 

إذا كان زوجكِ لديه الرّغبة في ممارسة العلاقة الزّوجية طوال الوقت، يمكنكِ ان تحاولي بطريقةٍ غير مباشرة أن تطيلي وقت المداعبة كالتقبيل والاحتضان.

 

هذه التصرّفات من شأنها ان تساعد على إثارتكِ وستجعل الأمور مشوّقة بالنسبة له، وبالتّالي تضمنين علاقةً جنسيةً مليئةً بالمتعة .

 

- الصّراحة:

 

النّقطة الأهمّ هي الصّراحة والمواجهة؛ إذ عليكِ ان تتواصلي مع زوجكِ وتشرحي له كلّ ما تشعرين به. فإذا كنتِ لا تشعرين بالرّغبة في القيام بعلاقةٍ في وقتٍ ما، ليس عليكِ سوى ان تخبريه بذلك.

 

فالتّواصل الدّائم والصّراحة، خصوصاً في هذه الأمور الحميمة، أفضل الطّرق على الإطلاق للتّعامل مع زوجكِ الذي يعاني من فرط الرّغبة الجنسية.

 

- العلاج:

 

أخيراً، إذا حاولتِ ان تقومي بكلّ الأمور التي ذكرناها سابقاً وفشلتِ في محاولاتك المستمرّة للحدّ من رغبته الدّائمة لممارسة العلاقة الحميمة، وإذا بدأتِ تشعرين انّ هذه الرّغبة تتخطّى قدرة تحمّلكِ، حاولي إذاً إقناعه بأن تذهبا إلى خبيرٍ في العلاقات الزّوجية أو إلى طبيبٍ نفسيّ.

 

أمّا الأساس في هذا الإطار، فيبقى ان تخبري زوجكِ بانّ المشكلة ليست مشكلته وحده ولكنّها مسألة عليكما العمل على حلّها سوياً من أجل إنجاح زواجكما.

 

هذه النّصائح الثلاثة من شأنها ان تفيدكِ للحدّ من رغبة زوجكِ المفرطة بشكلٍ لا يؤثّر سلباً على العلاقة التي تجمعكما، وبالتّالي نجاح الزّواج.

 

اقرأوا المزيد عن صحة الرجل الجنسية على هذه الروابط:

 

3 أضرار خطيرة قد يجهلها الرجل عن الدمى الجنسية!

بعد سن الخمسين هكذا تصبح حياة الرجل الجنسية!

ما هي صفات الرجل التي تدل على قوته الجنسية؟

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة