الى مرضى السكري اليقطين قد يغنيكم عن الانسولين!

الى مرضى السكري اليقطين قد يغنيكم عن الانسولين!

اليقطين يعرف ايضا بالقرع، ينصح خبراء الصحة والتغذية به، نظرا لقيمته الغذائية العالية ولاحتوائه على 90% من الماء، اضافة الى البروتين البروتين والنشويات. فضلا عن أهميته في علاج العديد من الامراض. فما هي علاقته بالسكري؟ تابعونا في هذا المقال لمعرفة الجواب.

 

علاقة اليقطين بمرض السكري

 

يساعد اليقطين على ضبط السكر في الدم. ويحفز اليقطين إنتاج الأنسولين في الجسم وهذا ما يحمي مرضى السكري من أي ارتفاع لمستويات السكر في الدم بشكل خطر. ويمكن لمرضى السكري الذين يتناولون اليقطين، ان يستغنوا عن حقن الأنسولين يومياً، أو التقليل منه بشكل كبير. واظهرت أبحاث أجريت في الصين أن خلاصة القرع تعزز تجدد خلايا البنكرياس المتضررة، وتقوي معدلات خلايا بيتا المنتجة للأنسولين فضلاً عن الأنسولين في الدم. الابحاث اجريت على فئران مصابة بداء السكري من النوع 1. وقد سجلت هذه الفئران بعد إطعامها خلاصة القرع، انخفاضاً في معدلات الأنسولين، وضرراً أقل في الخلايا المنتجة له. 

 

والمواد الكيميائية النباتية الموجودة في اليقطين لها تأثير إيجابي على مستويات الأنسولين والجلوكوز. وتسبب انخفاضا كبيرا في جلوكوز الدم والكوليسترول والدهون الثلاثية، ما يساعد على تحسن في حالة السكري. فضلا عن ذلك، يحتوي اليقطين على البوتاسيوم الذي يعمل على تنظيم ضغط الدم. وتعتبر مشكلة ضغط الدم من المشاكل الكبيرة التي يتعرّض لها مرضى السكري، كما الكولسترول.

 

بذور اليقطين

 

تساعد بذور اليقطين ايضا على تحسين تنظيم الانسولين، ومنع مضاعفات السكري بسبب احتوائها على مواد مضادة للاكسدة. وينصح بتناولها أو شرب منقوعها، من خلال هرس الحبوب ومن ثم إضافة الماء الساخن إليها وتترك لمدة لربع ساعة. يمكن إضافة العسل لتحلية الشراب.

 

وبذور اليقطين صالحة ايضا للأكل. وهي وجبة شعبية خفيفة، يمكن العثور عليها مقشرة أو شبه مقشرة في معظم محال البقالة. وهي مصدر جيد للبروتين، والمغنيسيوم والنحاس والزنك.

 

اليكم المزيد من المعلومات عن موضوع السكري من خلال الروابط التالية: 

 

الجرجير... دواء طبيعي لمرض السكري

كيف يتمّ تحليل السكر التراكمي؟

سكري - Diabetes

‪ما رأيك ؟
من انوثة