مشاهدة التلفزيون بكثرة مضرّ للصحّة

مشاهدة التلفزيون بكثرة مضرّ للصحّة

من المعروف أنّ كثرة مشاهدة التلفزيون يومياً تؤثر على صحّة الإنسان. ومن المرجح أن يكون الأشخاص الذين يشاهدون التلفزيون لأكثر من ثلاث ساعات يومياً، وهم في منتصف العمر بصحّة متوسطة أو سيئة، بسبب قلة الحركة التي تنتابهم خلال المشاهدة، والمشاعر التي تولّدها بعض المشاهد، تؤثر إيجابياً على وجدانهم وبالتالي صحّتهم.

 

مشاهدة الاطفال الصغار للتلفزيون

 

تؤكد دراسة جديدة أنّه كلما طالت فترات مشاهدة الأطفال للتلفزيون في سن صغيرة، كلما تمكّنت منهم هذه العادة وقد تتحوّل إلى إدمان. لذلك، ينصح الخبراء الأهل بضرورة التدخل في وقت مبكر لإقناعهم بالإقلاع عن هذه العادة السيئة.

 

إحذري من خطر التلفزيون على اطفالك

 

وأفادت الدراسة أنه على مدار ٣۲ سنة، رصد باحثون من كلية لندن الجامعية عادات مشاهدة التلفزيون لدى ٩۸٤۲ شخصاً في إنجلترا واسكتلندا وويلز، منذ أن كانوا في سن العاشرة إلى أن بلغوا سن ٤۲. وقال الباحثون أنّ من بين ۱٥٤٦ من المشاركين في الدراسة، ممن كانوا يشاهدون التلفزيون لأكثر من ثلاث ساعات يومياً وهم في سنّ الـ٤۲، ۸٣% منهم كانوا يشاهدون التلفزيون كثيراً عندما كانوا في العاشرة من عمرهم. كما فحصت الدراسة عادات الأطفال ممن كانوا يبلغون من العمر عشر سنوات عام  ١٩٨٠، أي قبل أن تتغلغل الهواتف الذكية والحواسب اللوحية والكومبيوتر وألعاب الفيديو في حياتهم.

 

من المهم تنشئة الأطفال على نمط حياة صحّي في سن مبكرة، حيث تبرز أهميّة إشراف الوالدين على السلوك الصحي لأطفالهم. إلى جانب التدخل المبكر، خصوصاً لدى العائلات ذات الوضع الاجتماعي والاقتصادي المتواضع، ممن يفتقر أفرادها للملاعب والبيئة الجيدة التي تتيح للأطفال الخروج واللعب. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة