ما علاقة التعرّق الليلي بالإصابة بالانفلونزا؟

هل من علاقة بين التعرّق الليلي والاصابة بالانفلونزا؟

تُعتبر الانفلونزا من أبرز الأمراض الفيروسيّة التي تكثر الإصابة بها في فصل الشتاء مع انتشار الفيروسات في الطّقس البارد. عادةً ما تبدأ أعراض الانفلونزا بالظّهور على المريض بعد ما بين يومٍ إلى 3 أيّام من التعرّض لأحد الفيروسات المسبّبة للحالة.

 

نسلّط الضوء في هذا الموضوع من موقع صحتي على علاقة التعرّق اليلي بالإصابة بالانفلونزا.

 

ما هو التعرّق الليلي؟

 

يُمكن تعريف التعرّق الليلي بالتعرّق الذي يحدث ليلاً أثناء النّوم، ويُلاحظه المريض بعد استيقاظه. قد يكون هذا التعرّق الليلي نتيجة لتغييراتٍ في درجة حرارة الجسم أو الرّطوبة الخارجيّة بسبب الظّروف المناخيّة أو الملابس، ولكنّه قد يدلّ في أحيانٍ أخرى على الإصابة بمرضٍ معيّن أو عدوى فيروسيّة.

 

ويُعدّ التعرّق الليلي ذا أهمّية كبرى؛ حيث أنّه يؤثّر سلباً على نوم المُصاب من ناحية ترطيب ملابسه على سبيل المثال.

 

التعرّق الليلي والانفلونزا

 

من المعروف أنّ ارتفاع درجة حرارة الجسم إلى أعلى من 38 درجة مئوية، يُعدّ من أشهر أعراض الإصابة بالانفلونزا، حيث يترافق غالباً مع الشّعور بالقشعريرة والبرودة مع زيادة إفراز الجسم للعرق.

 

وفي ما يتعلّق بالتعرّق الليلي العائد إلى الإصابة بالانفلونزا، فإنّه غالباً ما يكون عبارةً عن عمليّةٍ فسيولوجيّةٍ للحفاظ على ‫درجة حرارة الجسم.

فمِن خلال تبخّر العرق يتمّ سحب الحرارة من الجسم، ‫وبالتالي تتمّ حمايته من السّخونة المُفرطة، ولكن هناك بعض الأشخاص يُعانون ‫من التعرّق بشكلٍ يزيد عن الحاجة التي تلزم لتنظيم درجة حرارة الجسم وعندئذ ‫يتمّ تشخيص هذه الحالة باسم التعرّق المرضي أو ما يُعرف باسم فرط التعرّق.

 

كيف يحدث التعرّق الليلي؟

 

إنّ التعرّق الليلي المُصاحب للانفلونزا يحدث كردّة فعلٍ من قِبل الجسم على ارتفاع درجة حرارته عن الحدّ الطبيعي أي 38 درجةٍ مئويّة، وكلّما زادت حدّة التعرّق كلّما دلّ ذلك على ارتفاعٍ أكبر لحرارة الجسم.

ما الطريقة المُثلى لتعامل الجسم مع ارتفاع درجة حرارته؟ عند ارتفاع درجة حرارة الجسم نتيجة الإصابة بالانفلونزا، يتفاعل مع ذلك بضخّ كمّياتٍ أكبر من الدم إلى سطح الجلد وذلك حتى يتمّ طرد الحرارة الداخليّة إلى الخارج وهذا يحدث أثناء مُحاولة الجسم التصدّي للفيروسات المُسبّبة للانفلونزا؛ وهو ما يؤدّي إلى حدوث التعرّق.

 

نتيجة لكلّ ما سبق، فإنّ التعرّق الليلي في حال الإصابة بالانفلونزا يُعتبر ردّة فعلٍ إيجابيّة من قِبل الجسم الذي يُحارب للقضاء على الفيروسات.

 

معلومات اضافية عن الانفلونزا في هذه المواضيع:


ما هو الفرق بين الانفلونزا ونزلة البرد؟ اليكم الاجابة

إحذروا طرق إنتشار عدوى الانفلونزا لتفادي الإصابة بهذا المرض!

هل يجب تطعيم الاطفال ضد الانفلونزا؟

 

‪ما رأيك ؟