"إقضوا على الملاريا" في يومها العالمي!

"إقضوا على الملاريا" في يومها العالمي!

مع غياب النظافة وأقل الدرجات من الخدمات الصحية الأولية التي يحتاجها الأشخاص كما الحماية من الأمراض عامة في الكثير من البلدان حول العالم، انتشر مرض عرف بالملاريا، ونحن اليوم من خلال هذا المقال من موقع صحتي سنخصص مساحة من أجل تسليط الضوء على اليوم العالمي لمكافحة الملاريا حول العالم، فإلى أين وصلت الأهداف وهل سيتم تحقيقها؟ 

 

أهداف المنظمة

 

يوم 25 أبريل هو يوم مخصص للملاريا وتحتفل به منظمة الصحة العالمية والذي حمل هذا العام إقضوا على الملاريا قضاء مبرماً. في بيان جاء على موقع المنظمة تم الشرح بأن موضوع هذا العام يحمل رؤيا خاصة بعالم خال من الملاريا. أما هذا الهدف لم يأت من عبث بل تسعى المنظمة بحق نحو خفض عدد المصابين بالمرض ل15 سنة مقبلة وأهدافها بشكل محدد تشمل خفض معدل حالات الملاريا الجديدة بنسبة 90% على الأقل والقضاء على مرض الملاريا في 35 بلداً كما الوقاية من ظهورها في البلدان

التي تخلو منها. 

 

انخفاض الملاريا

 

وفق ما أشار اليه تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية فقد انخفض عدد المصابين بالملاريا في العالم منذ عام 2000. هذا وقد أمكن تحقيق التقدم من خلال التوسع الهائل في أدوات الوقاية والعلاج من مرض الملاريا. أما على الصعيد العالمي فيبلغ عدد الأشخاص المعرضين لمخاطر الإصابة بالملاريا 3.2 مليارات نسمة أي ما يعادل نصف عدد سكان العالم. في الإطار عينه كانت التقارير قد أشارت عام 2015 الى أن عدد المصابين وصل الى 214 مليون حالة وأما عدد الوفيات فهو 438 ألف حالة وفاة. يتركز مرض الملاريا في منطقة افريقيا جنوب الصحراء الكبرى ولا تزال الوقاية منها مفقودة.

 

اقرأوا المزيد من المعلومات عن مرض الملاريا من خلال موقع صحتي:

 

كيفية انتقال الملاريا والوقاية منها

باحثون يكتشفون اساس تكاثر الملاريا

الخلايا الجذعية... هل ستكون الحلّ للملاريا؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا