ما هو الفحص بواسطة الخزعة؟

ما هو الفحص بواسطة الخزعة؟

الخزعة هي احد انواع الفحوص التي يتم في خلالها اخذ عينة من احد انسجة الجسم من اجل اجراء اختبارات دقيقة عليها تحت المجهر. فكيف يتم هذا الفحص؟ وما هي الاسباب التي تدفع الى اجرائه؟ كل هذه الاسئلة وغيرها سنقدم الاجوبة عنها في هذا الموضوع عبر موقع صحتي.

 

أسباب الفحص بواسطة الخزعة

 

ان اللجوء الى الفحص بواسطة الخزعة، يتم في كثير من الاحيان عندما يتبين في فحوصات سابقة أن الانسجة غير سليمة، وعلى الرغم من انواع الخزع الا ان طريقة استخراجها هي نفسها، حيث يتم استخدام اداة حادة من اجل اقتطاع جزء من النسيج، تختلف باختلاف نوع النسيج أكان الجلد، او الثدي، أو الكبد، أو الكلية، أو الامعاء.

 

وعلى الرغم من ان استخراج الخزعة يتراوح بين 5 الى 10 دقائق، الا ان هذه العملية تخضع الى تخدير موضعي في المنطقة المراد سحب النسيج منها، من خلال حقن المادة المخدرة الى الجلد حول المنطقة المطلوبة.

 

بعد البنج يدخل الطبيب ابرة ذات رأس خاص، يتراوح سمكها ما بين 3 و4 ملمترات، الى المنطقة المطلوب اخذ العينة منها، ويقوم بسحب قطعة من النسيج الى الخارج. بعد اخذ العينة، يتم تضميد منطقة الفحص. هذه الضمادة يجب أن تبقى لفترة لا تقل عن 24 ساعة، من دون تعريضها للبلل.

 

هل من آثار جانبية للفحص بواسطة الخزعة؟

 

في الاجمال لا توجد اي آثار جانبية لهذا النوع من الفحص الا ان المكان الذي أخذت منه الخوعة قد يتعرض لحدوث نزيف بسيط، عندها يكون من الواجب وقفه بواسطة ضمادة اضافية، كما وانه لا يجوز ازالة الضمادة الموجودة، خشية دخول العوامل الملوثة الى الجرح. كما يجب اعلام الطبيب بكل تغيير يحصل بعد الفحص، مثل النزيف، الدوار، الالام في مكان الفحص وغيرها.

 

اقرأوا المزيد عن الفحوصات الطبية من خلال موقع صحتي:

 

هذه هي اهم الفحوصات الطبية في مرحلة الطفولة

إن كنت مريض سكري فعليك بهذه الفحوصات

الكشف عن أمراض السرطان: الفحوصات و الوقت المناسب لإجرائها؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة