كيف يجب ان تتعاملوا مع إلتهاب الغرز الجراحية؟

كيف يجب ان تتعاملوا مع إلتهاب الغرز الجراحية؟

الغرز، هي الخيوط الجراحية المعقمة التي تستخدم لإغلاق شقوق الجراحة. إلّا أنه قد يتم أحياناً، إغلاق بعض الجروح (من حادث معيّن أو من الجراحة) مع كبسات معدنية بدلاً من الغرز.

 

هناك بعض التغييرات التي تحدث للجلد في محيط الجرح ذلك بعد تطبيق الغرز لالتئام الجروح. إذا لم تلاحظ أيّ علامات غريبة، فإعلم أن جسمك تقبّل الغرز وبأنه بدأ عملية الشفاء، أمّا إذا لاحظت أن بعض الأعراض التحذيرية باشرت بالظهور، فعليك بالتالي مراقبتها منعاً لحدوث ما يعرف بالتهاب الغرز الجراحية.

 

ما هي أسباب إلتهاب الغرز الجراحية؟

 

يمكن أن تصاب بإلتهاب الغرز الجراحية بسبب:  

-الجراثيم الموجودة على البشرة والتي تنتشر بسهولة إلى الغرز الجراحية وتسبب بإلتهابات خطيرة.

-الجراثيم الموجودة داخل الجسم أصلاً قبل الخضوع للعملية أو قد إنتقلت إلى جسمك عبر الجهاز الذي أجريت من خلاله الجراحة.

-الجراثيم الموجودة في الهواء والتي يمكن أن تلتقطها الغرز الجراحية وسرعان ما تتحوّل إلى نوع من الإلتهاب.

-أيدي أحد أعضاء طاقم التمريض أو الطبيب نفسه الغير معقّمة والتي تعرّض الغرز الجراحية إلى عدد كبير من البكتيريا الخطيرة.  

-الأدوات الجراحية غير المعقّمة والتي تنقل البكتيريا بسهولة.

 

علامات إلتهاب الغرز الجراحية:

 

السائل

 

ليست كل السوائل التي تتسرّب من منطقة الجرح وتتخطى الغرز الجراحية هي جيّدة. إذا لاحظت لون السائل مائل إلى أخضر أو أصفر أو أبيض فقد يكون هذا علامة على التهاب الغرز الجراحي. لذا وعند ملاحظة هذه العلامة، من الضروري أن تستشير الطبيب الذي أشرف على العملية على الفور.

 

الإحمرار

 

على الرغم من أن احمرار المنطقة المحيطة مباشرة بالجرح أمر طبيعي، إلّا ان أي احمرار ينتشر في موقع الغرز الجراحية يمكن أن يكون علامة على انتشار البكتيريا والإلتهاب. إذا حدث ذلك، لا تتأخر في الإتصال بالطبيب المختص الذي سيصف العلاج المناسب.

 

تورّم الجلد

 

عندما يصاب الجرح، الغدد الليمفاوية الأقرب إلى موقع الجراحة غالبا ما تتوسّع. لذا من الجيّد أن تحصل بعض التورمات الجلدية كدلالة على التهاب الغرز الجراحية ليكون علامة واضحة على التهاب الغرز الجراحية التي تتطلّب العلاجات الضرورية.

 

علاج التهاب الغرز الجراحية

 

تستخدم المضادات الحيوية لعلاج معظم التهاب الغرز الجراحية أمّأ في الحالات القصوى، قد تحتاج لعملية جراحية لعلاج العدوى.

قد تبدأ في تناول المضادات الحيوية لعلاج التهاب الغرز الجراحية لمدة أسبوع على الأقل. وتذكّر على تناول كل الكمية الموصى بها من قبل الطبيب المختصّ إلى حين الشفاء التامّ.

 

لقراءة المزيد عن الإلتهابات إضغطوا على الروابط التالية:

 

ما هو العلاج الأمثل لالتهاب الأعصاب؟

وداعاً للالتهاب الرئوي مع هذه النصائح من صحتي!

وداعاً لالتهاب سقف الحلق مع هذه العلاجات!

‪ما رأيك ؟
من انوثة