كيف يُمكن التخفيف من الصداع والدوخة في رمضان؟

كيف يُمكن التخفيف من الصداع والدوخة في رمضان؟

الصداع

من الطّبيعي أن يُعاني الصائمون في شهر رمضان المبارك من بعض المشاكل الصحّية، خصوصاً في الأيّام الأولى منه وذلك بسبب الانقطاع عن تناول الطّعام والسوائل لفتراتٍ طويلةٍ خلال النّهار وبشكلٍ مُفاجئ.

نستعرض في هذا الموضوع من موقع صحتي أبرز أسباب الشّعور بصداعٍ ودوخةٍ في الأيّام الأولى لرمضان، بالإضافة إلى بعض الطّرق التي تُساعد على الوقاية منه.

 

أسباب الصداع في رمضان

 

تتعدّد أسباب الإصابة بالصّداع والدوخة في رمضان، ونعدّد أبرزها في ما يلي:

 

- اضطرابات النّوم:

يُسبّب عدم الانتظام في مواعيد النوم خلال شهر رمضان الصّداع والدوخة، خصوصاً في الأيّام الأولى منه.

 

- خلل في النّظام الغذائي:

إنّ حدوث أيّ خللٍ في النّظام الغذائي بشكلٍ مُفاجئ يُمكن أن يُسبّب الصداع والدوخة؛ كما هي الحال خلال شهر رمضان، لذلك فإنّ تغيّر مواعيد وجبات الطّعام وكمّيتها ونوعيّتها قد يكون سبب الصّداع.

 

- افتقار الجسم للكافيين:

يُمكن أن يزداد الشعور بالصداع والدوخة خلال الأيّام الأولى من رمضان نتيجة نقص كمّية الكافيين التي تدخل إلى الجسم، بسبب الصيام في رمضان.

 

كيفيّة الوقاية من الصداع والدوخة

 

قد يقف الصداع والدوخة عائقاً أمام إتمام العديد من المهام اليوميّة، خصوصاً في ظلّ حرارة الطّقس المُرتفعة التي تزيد من الخمول والتعب.

لذلك، لا بدّ من اعتماد بعض الطّرق الكفيلة بالسيطرة على الصداع في رمضان والتّخفيف منه قدر الإمكان:

 

- الاهتمام بوجبة السحور:

يُنصح بتعويض فترة الصيام بأنواعٍ وكمّياتٍ مُناسبةٍ من الطعام، والاهتمام بشكلٍ أساسي بوجبة السحور.

 

- تفادي حدوث نقصٍ مُفاجئ لمستويات السكر بالدم:

يُفضّل تناول وجباتٍ غذائيّةٍ لا تحتوي على مستوى عالٍ من السّكر قبل رمضان بأيّام، حتى لا يحدث نقصٌ مُفاجئٌ لمستويات السكر بالدم، ممّا يُسبّب الصداع.

 

- تنظيم النّوم وتجنّب السهر:

لا بدّ من مُحاولة ضبط الساعة البيولوجيّة من حيث عدد ساعات النوم، وتجنّب السهر خصوصاً في الصيف.

 

- شرب كمّياتٍ مُناسبة من السوائل:

من المهمّ الحرص على شرب كمّياتٍ مُناسبةٍ من السوائل وخصوصاً الماء.

 

- التّخفيف من الكافيين بشكلٍ تدريجي:

يُنصح بشرب فنجانٍ واحدٍ من القهوة خلال النّهار في الأيّام القليلة التي تسبق شهر رمضان، بهدف تجنّب الهبوط المُفاجئ للكافيين في الجسم، ما يُسبّب الصداع.

 

- الاعتماد على الأغذية الصحّية:  

يُفضّل التّقليل قدر الإمكان من المنبّهات في رمضان والمشروبات الغازيّة، والاعتماد على الأغذية الصحّية من خضار وفاكهة.

 

بعد التعرّف على الأسباب، يُمكن التّعامل مع الصداع والدوخة خلال الأيّام الأولى من شهر رمضان بطريقةٍ أفضل. لذلك، لا بدّ من استشارة الطّبيب بشأن النّصائح المذكورة للتخفيف من الصداع بطريقةٍ صحّية ومن دون الإضرار بصحّة الجسم.

 

المزيد عن الصداع وأنواعه في ما يلي:


نوعان لصداع الضغط العصبي... وهكذا يتمّ التفريق بينهما

ما هي أنواع الصداع التي تشكّل خطراً على حياتكم؟ إكتشفوها هنا!

١٢ نوعاً من الاطعمة لتسكين آلام الصداع

‪ما رأيك ؟