لماذا تتفاوت معدلات الوفيات بفيروس كورونا بين الدول؟

لماذا تتفاوت معدلات الوفيات بفيروس كورونا بين الدول؟

في إيطاليا والصين وإيران، معدل الوفيات جراء Covid-19 أكبر بكثير منه في دول أوروبية أخرى أو دول منطقة الشرق الأوسط. فلماذا تتفاوت معدلات الوفيات بفيروس كورونا بين الدول؟

في البداية قد يبدو من المفاجئ أن نفس الفيروس يمكن أن يؤدي إلى معدلات وفيات مختلفة على نطاق واسع. وحتى داخل مختلف مناطق الدولة الواحدة، يبدو أن معدلات الوفيات تتغير مع مرور الوقت. إلا أن العديد من العوامل الرئيسية تمثل جزءا كبيرا من الاختلاف الحاصل في الأعداد، وربما يرجع أهمها إلى كيفية حساب هذه الحالات، وكذلك كيفية اختبارها.

 

اختلاف معدلات الوفيات

هناك ارتباك عالمي واضح حول ما يعنيه الناس بـ "معدلات الوفيات". هذا الارتباك يمكن أن يجعل أرقام الدول تبدو مختلفة إلى حد كبير، حتى لو كان سكانها يموتون بنفس المعدل.

في الواقع، هناك نوعان من معدل الوفيات. الأول هو نسبة الأشخاص الذين ماتوا والذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، وهذا ما يسمى "معدل وفيات الحالات". النوع الثاني هو نسبة الأشخاص الذين يموتون بعد الإصابة بالعدوى بشكل عام؛ نظرا لأن العديد من هؤلاء لم يتم التأكد طبيا من حالاتهم، وبالتالي يكون هذا الرقم تقديريا. هذا هو "معدل وفيات العدوى".

بعبارة أخرى، يصف معدل وفيات الحالات عدد الأشخاص الذين يمكن أن يتأكد الأطباء من أنهم لقوا حتفهم بسبب العدوى، مقابل عدد الأشخاص الذين يقتلهم الفيروس بشكل عام، كما يقول كارل هينيغان، عالم الأوبئة ومدير مركز الطب المبني على الأدلة في جامعة أكسفورد. وهو أيضًا طبيب عام يتعافى من عدوى فيروس Covid-19 المستجد.

على سبيل المثال، لنضع في الاعتبار أن هناك 100 شخص مصاب بفيروس كورونا، عشرة منهم حالاتهم شديدة لدرجة أنهم دخلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج، حيث تم فحصهم وظهرت نتائج اختبارهم إيجابية، فيما الـ90 الآخرين لم يتم اختبارهم على الإطلاق. وفي حال موت أحد المرضى العشرة، سيكون معدل وفيات الحالات واحد من كل 10 أي 10%، بينما معدل وفيات العدوى هو واحد من كل 100، أي 1%.

 

الافتقار إلى الاختبارات

بسبب أعداد الحالات الكبيرة المصابة بفيروس كورونا، يُعد الافتقار إلى اختبارات منهجية واسعة النطاق في معظم البلدان المصدر الرئيسي للاختلافات في معدلات الوفيات دوليا.

وبالتالي، إذا كانت بعض البلدان تختبر فقط المرضى الذين يعانون من عوارض قوية كافية للذهاب إلى المستشفى ولا تختبر مرضى Covid-19 الأقل مرضا (أو حتى عديمي الأعراض) الذين لا يذهبون إلى المستشفيات في الأصل (وهو ما تفعله المملكة المتحدة حاليا)، يمكن أن يظهر معدل الوفيات أعلى منه في البلدان التي ينتشر فيها الاختبار مثل ألمانيا أو كوريا الجنوبية.

 يمكنكم حجز موعداً لاستشارة طبيّة اونلاين مع أطباء أخصائيين لطرح كلّ أسئلتكم حول فيروس كورونا عبر موقع www.sohatidoc.com، واستخدموا الرمز الترويجيّ corona للحصول على استشارة مجانية.

لقراءة المزيد عن فيروس كورونا:

كيف يمكن تخفيف قلق الطفل من فيروس كورونا؟

اضطرابات نفسية شائعة خلال فترة العزل المنزلي

نصائح عملية لمحاربة الاكتئاب بسبب العزل المنزلي

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا