منظّمة الصحّة العالمية تجيب عن التساؤلات الخاصة بمرض كورونا

منظّمة الصحّة العالمية تجيب عن التساؤلات الخاصة بمرض كورونا

تساءل الكثيرون حول فيروس الكورونا، ماهيته، وكيف يمكن أن يصاب الناس به، وأين يمكن أن تحدث العدوى وما مدى انتشاره، والأعراض الشائعة له، وعلاقته بالإبل والخفافيش. ووجهوا أسئلتهم إلى منظمة الصحة العالمية، التي حاولت الإجابة عليها.

 

ماهية فيروس الكورونا

 

إن فيروس الكورونا من الفيروسات التي تسبب خللا عند البشر والحيوانات. اكتُشف هذا الفيروس لأول مرة في أبريل ٢٠١٢، وقد يتسبب الفيروس في المرض الوخيم، أو الوفاة.

 

الأعراض

 

هناك العديد من الاعراض لفيروس كورونا منها: الحمى، السعال، صعوبة التنفّس، الالتهاب الرئوي. بالإضافة إلى حدوث أمراض في المعدة والأمعاء، بما في ذلك الإسهال، وأصيب بعض المرضى بالفشل الكلوي. وقد يكون مصدر العدوى التعرض للجمال، ومن الضروري إجراء المزيد من التقصيات للبحث عن حالات التعرض الحديثة وأنشطة الأشخاص المصابين بالعدوى.

 

هل يجب تجنب الحيوانات؟

 

ينبغي تجنب مخالطة أي حيوان يبدو عليه المرض، وينبغي اتباع تدابير التصحح، وخصوصاً تكرار غسل الأيدي.  كما أن استهلاك المنتجات الحيوانية النيئة أو الناقصة الطهي، بما في ذلك الحليب واللحم، ينطوي على خطر الإصابة بالعدوى من مجموعات كائنات قد تتسبب في إصابة البشر بالمرض. كما تم التعرف على جينات للمرض موجودة في الخفافيش في جنوب أفريقيا. بالإضافة إلى إمكانية إنتقال العدوى بين البشر، خصوصا بين أفراد الأسر، وبين زملاء العمل.

 

هل يوجد لقاح أو علاج؟

 

لا يوجد أي لقاح متاح حالياً، ولكن يجب تأمين الراحة للمريض ومعالجته تحت إشراف طبيب مختصّ بالعدوى الفيروسية. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا