هل من علاج لمرض التصلب اللويحي؟

هل من علاج لمرض التصلب اللويحي؟

التصلب المتعدد أو التصلب اللويحي أو تصلّب الأنسجة المتعدّد، كلها أسماء لنفس المرض. وهو مرضٌ مناعي ذاتي يصيب الجهاز العصبي المركزي بالذات أي الدماغ والنُخاع الشوكي ويسبّب تلفاً للمادة البيضاء التي تحمي الخلايا العصبيّة وتسمّى المايلين. وعمل المايلين شبيه بعمل تغليف الأسلاك الكهربائية بالمادة المطاطية، فبدون ذلك الغلاف تتشتت الشحنة الكهربائية عند ملامستها لأجسام أخرى فلا تصل الشحنة الكهربائية لهدفها. وعند إصابة شخص بالتصلب اللويحي وضعف تلك المادة، لا تصل الرسالة العصبية لهدفها ويضعف التواصل بين المخ وبعض الأعضاء حسب مكان الإصابة، لذلك تختلف أعراض المرض بين مريض وآخر. ولكن ما هي هذه الأعراض وكيف يمكن علاجها؟.

 

أعراض المرض

 

- تبدأ الأعراض عادة بخدر وتنميل في الوجه والأطراف بالذات وضعف عام في الجسم ودوار، ويتطوّر الأمر وصولا إلى صعوبة وثقل في المشي وشلل جزئي.

- قد يحدث أحياناً إمساك حاد وبعض الإضطرابات الهضميّة في الأمعاء والمثانة.

- اضطراب في الرؤية أو الرؤية المزدوجة.

- ثقل في اللسان ولعثمة في الكلام.

- نسيان واضح وتشويش في الوعي.

وتجدر الإشارة إلى أن الأعراض لا تكون متواصلة بل تتمّ على هيئة هجمات تشتدّ حيناً وتختفي حيناً آخر.

 

العلاج

 

قد يحدث لدى المصاب بالمرض نوع من الإحباط والخوف من المجهول لكونه يسمع كثيراً أنه لا يوجد علاج الى الآن من مرض التصلب اللويحي، ولكنه كغيره من الأمراض التي لا علاج نهائي لها كالسكري وارتفاع الضغط والحساسيّة لذلك يمكن تناول أدوية تخفف من أعراضه. على المريض ألا يستسلم ويواصل خططه الحياتية واحلامه بشكل طبيعي ويتعلم طرق التعامل مع بعض السلوكيات التي تزعجه والتي يتسبب بها المرض.

 

يلجأ البعض إلى وصفات عشبية أو شعبية لا دليل علمي على فائدتها لذلك من الأفضل عرض الحالة المرضيّة على الطبيب والإلتزام بما يصفه من أدوية وإرشادات.

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا